الثلاثاء، 10 أبريل، 2012

كيف تجعل طفلك يحب القرآن ؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأهداف
1- جعل الطفل يحب القرآن.
2- تيسير و تسهيل حفظ القرآن لدى الطفل.
3- اثراء الطفل لغويا ومعرفيا.
*
هذه الطرق منبثقة من القرآن نفسه
كل الأفكار لا تحتاج لوقت طويل (5-10 دقائق)
ينبغي احسان تطبيق هذه الافكار بما يتناسب مع وضع الطفل اليومي
كما ينبغي المداومة عليها وتكرارها وينبغي للأبوين التعاون لتطبيقها.
ولعلنا نخاطب الام أكثر لارتباط الطفل بها خصوصا في مراحل الطفولة المبكرة

1 - استمعي للقران وهو جنين
الجنين يتأثر نفسيا وروحيا بحالة الام وما يحيط بها اثناء الحمل فاذا ما داومت الحامل على الاستماع للقران فانها ستحس براحة نفسية ولا شك وهذه الراحة ستنعكس ايجابا على حالة الجنين. لان للقران تأثيرا روحيا على سامعه وهذا التأثير يمتد حتى لمن لا يعرف العربية فضلا عن من يتقنها.
راحتك النفسية اثناء سماعك للقران = راحة الجنين نفسه
استماعك في فترة محددة وان تكن قصيرة نسبيا تؤثر عليك وعلى الجنين طول اليوم

2 - استمعي للقران وهو رضيع
من الثابت علميا ان الرضيع يتأثر بل ويستوعب ما يحيط به فحاسة السمع تكون قد بدأت بالعمل الا ان هذه الحاسة عند الكبار يمكن التحكم بها باستعادة ما خزن من مفردات. اما الرضيع فانه يخزن المعلومات و المفردات لكنه لا يستطيع استعادتها او استخدامها في فترة الرضاعة غير انه يستطيع القيام بذلك بعد سن الرضاعة. لذلك فان استماع الرضيع للقران يوميا لمدة 5-10 دقائق (وليكن 5 دقائق صباحا واخرى مساءا) يزيد من مفرداته المخزنه مما يسهل عليه استرجاعها بل وحفظ القرآن الكريم فيما بعد.
3 - أقرئي القرآن امامه (غريزة التقليد)
هذه الفكرة تنمي عند الطفل حب التقليد التي هي فطر فطر الله الانسان عليها فــ (كل مولود يولد على الفطرة فأبواه ...)
ان قرائتك للقران امامه او معه يحفز بل ويحبب القرآن للطفل بخلاف ما لو امرتيه بذلك وهو لا يراك تفعلين ذلك. ويكون الامر أكمل ما لو اجتمع الام والاب مع الابناء للقراءة ولو لفترة قصيرة.

4 - اهديه مصحفا خاص به
ان اهدائك مصحفا خاصا لطفلك يلاقي تجاوبا مع حب التملك لديه. وان كانت هذه الغريزة تظهر جليا مع علاقة الطفل بألعابه فهي ايضا موجودة مع ما تهديه اياه. اجعليه اذا مرتبطا بالمصحف الخاص به يقرأه و يقلبه متى شاء.

5- اجعلي يوم ختمه للقران يوم حفل(الارتباط الشرطي)
هذه الفكرة تربط الطفل بالقرآن من خلال ربطه بشيء محبب لديه لا يتكرر الا بختمه لجزء معين من القرآن. فلتكن حفلة صغيرة يحتفل بها بالطفل تقدم له هدية بسيطة لانه وفى بالشرط . هذه الفكرة تحفز الطالب وتشجع غيره لانهاء ما اتفق على انجازه.

6 - قصي له قصص القرآن الكريم
يحب الطفل القصص بشكل كبير فقصي عليه قصص القرآن بمفردات واسلوب يتناسب مع فهم ومدركات الطفل. وينبغي ان يقتصر القصص على ما ورد في النص القرآني ليرتبط الطفل بالقرآن ولتكن ختام القصة قراءة لنص القرآن ليتم الارتباط ولتنمي مفردات الطفل خصوصا المفردات القرآنية.

7 - أعدي له مسابقات مسلية من قصار السور (لمن هم في سن 5 او اكثر)
هذه المسابقة تكون بينه وبين اخوته او بينه وبين نفسه.
كأسئلة واجوبة متناسبة مع مستواه.
فمثلا يمكن للام ان تسأل ابنها عن :
كلمة تدل على السفر من سورة قريش؟ ج رحلة
فصلين من فصول السنة ذكرا في سورة قريش؟ ج الشتاء و الصيف
اذكر كلمة تدل على الرغبة في الاكل؟ ج الجوع
او اذكر الحيوانات المذكورة في جزء عم او في سور معينه ؟

8 وهكذا بما يتناسب مع سن و فهم الطفل.

- اربطي له عناصر البيئة بآيات القران
من هذه المفردات: الماء/السماء/الارض /الشمس / القمر/ الليل/ النهار/ النخل/ العنب/ العنكبوت/ وغيرها.
يمكنك استخدام الفهرس او ان تطلبي منه البحث عن اية تتحدث عن السماء مثلا وهكذا

.
9- مسابقة اين توجد هذه الكلمة
فالطفل يكون مولعا بزيادة قاموسه اللفظي. فهو يبدأ بنطق كلمة واحدة
ثم يحاول في تركيب الجمل من كلمتين او ثلاث فلتكوني معينة له في زيادة قاموسه اللفظي و تنشيط ذاكرة الطفل بحفظ قصار السور
والبحث عن مفردة معينة من خلال ذاكرته. كأن تسأليه اين توجد كلمة الناس او الفلق وغيرها.


10- اجعلي القرآن رفيقه في كل مكان
يمكنك تطبيق هذه الفكرة بأن تجعلي جزء عم في حقيبته مثلا. فهذا يريحه ويربطه بالقرآن خصوصا في حالات التوتر والخوف فانه يحس بالامن ما دام معه القرآن على أن تيعلم آداب التعامل مع المصحف.

11- اربطيه بالوسائل المتخصصه بالقرآن وعلومه
(القنوات المتخصصة بالقرآن، اشرطة، اقراص، مذياع وغيرها)
هذه الفكرة تحفز فيه الرغبة في التقليد والتنافس للقراءة والحفظ خصوصا اذا كان المقرءون والمتسابقون في نفس سنه ومن نفس جنسه. رسخي في نفسه انه يستطيع ان يكون مثلهم او احسن منهم اذا واظب على ذلك.

12- اشتري له اقراص تعليمية
يمكنك استخدام بعض البرامج في الحاسوب لهذا الهدف كالقارئ الصغير او البرامج التي تساعد على القراءة الصحيحة والحفظ من خلال التحكم بتكرار الاية وغيره.
كما ان بعض البرامج تكون تفاعلية فيمكنك تسجل تلاوة طفلك ومقارنتها بالقراة الصحيحة.

13- شجعيه على المشاركة في المسابقات(في البيت/المسجد/المكتبة/المدرسة/البلدة....)
ان التنافس امر طبيعي عند الاطفال ويمكن استغلال هذه الفطرة في تحفيظ القرآن الكريم. اذ قد يرفض الطفل قراءة وحفظ القرآن لوحده لكنه يتشجع ويتحفز اذا ما دخل في مسابقة او نحوها لانه سيحاول التقدم على اقرانه كما انه يحب ان تكون الجائزة من نصيبه. فالطفل يحب الامور المحسوسة في بداية عمره لكنه ينتقل فيما بعد من المحسوسات الى المعنويات. فالجوائز والهدايا وهي من المحسوسات تشجع الطفل على حفظ القرآن الكريم قد يكون الحفظ في البداية رغبة في الجائزة لكنه فيما بعد حتما يتأثر معنويا بالقرآن ومعانيه السامية.
كما ان هذه المسابقات تشجعه على الاستمرار والمواظبة فلا يكاد ينقطع حتى يبدأ من جديد فيضع لنفسه خطة للحفظ. كما ان احتكاكه بالمتسابقين يحفزه على ذلك فيتنافس معهم فان بادره الكسل ونقص الهمه تذكر ان من معه سيسبقوه فيزيد ذلك من حماسه.

14- سجلي صوته وهو يقرأ القرآن
فهذا التسجيل يحثه ويشجعه على متابعة طريقه في الحفظ بل حتى اذا ما نسي شي من الآيات او السور فان سماعه لصوته يشعره انه قادر على حفظها مرة اخرى. اضيفي الى ذلك انك تستطيعين ادراك مستوى الطفل ومدى تطور قرائته وتلاوته.

15-شجعيه على المشاركة في الاذاعة المدرسية والاحتفالات الاخرى
مشاركة طفلك في الاذاعة المدرسية خصوصا في تلاوة القرآن- تشجع الطفل ليسعى سعيا حثيثا ان يكون مميزا ومبدعا في هذه التلاوة. خصوصا اذا ما سمع كلمات الثناء من المعلم ومن زملائه. وينبغي للوالدين ان يكونا على اتصال بالمعلم والمسؤول عن الاذاعة المدرسية لتصحيح الاخطاء التي قد يقع فيها الطفل وليحس الطفل بانه مهم فيتشجع للتميز اكثر.

16- استمعي له وهو يقص قصص القرآن الكريم
من الاخطاء التي يقع فيها البعض من المربين هو عدم الاكتراث بالطفل وهو يكلمهم بينما نطلب منهم الانصات حين نكون نحن المتحدثين. فينبغي حين يقص الطفل شيئا من قصص القرآن مثلا ان ننصت اليه ونتفاعل معه ونصحح ما قد يقع منه في سرد القصة بسبب سوء فهمه للمفردات او المعاني العامة. كما ان الطفل يتفاعل بنفسه اكثر حين يقص هو القصة مما لو كان مستمعا اليها فان قص قصة تتحدث عن الهدى والظلال او بين الخير والشر فانه يتفاعل معها فيحب الهدى والخير ويكره الظلال والشر. كما ان حكايته للقصة تنمي عنده مهارة الالقاء و القص . والاستماع منه ايضا ينقله من مرحلة الحفظ الى مرحلة الفهم ونقل الفكرة ولذلك فهو سيحاول فهم القصة اكثر ليشرحها لغيره اضافة الى ان هذه الفكرة تكسبه ثقة بنفسه فعليك بالانصات له وعدم اهماله او التغافل عنه.

17- حضيه على امامة المصلين (خصوصا النوافل)
ويمكن للام ان تفعل ذلك كذلك مع طفلها فب بيتها فيأم الاطفال بعضهم بعضا وبالتناوب او حتى الكبار خصوصا في نوافل.

18- اشركيه في الحلقة المنزلية
ان اجتماع الاسرة لقراءة القرآن الكريم يجعل الطفل يحس بطعم و تأثير اخر للقران الكريم لأن هذا الاجتماع والقراءة لاتكون لأي شيء سوى للقران فيحس الطفل ان القرآن مختلف عن كل ما يدور حوله. ويمكن للاسة ان تفعل ذلك ولو لـ 5 دقائق.

19- ادفعيه لحلقة المسجد
هذه الفكرة مهمة وهي تمني لدى الطفل مهارات القراءة والتجويد اضافة الى المنافسة.

20- اهتمي بأسئلته حول القرآن.
احرصي على اجابة أسئلته بشكل مبسط وميسر بما يتناسب مع فهمه ولعلك ان تسردي له بعضا من القصص لتسهيل ذلك.

21- وفري له معاجم اللغة المبسطة (10 سنوات وما فوق)وهذا يثري ويجيب على مفردات الام والطفل. مثل معجم مختار الصحاح والمفدات للاصفهاني وغيرها.

22- وفري له مكتبة للتفسير الميسر(كتب ،اشرطة،اقراص)
ينبغي ان يكون التفسير ميسرا وسهلا مثل تفسير الجلالين او شريط جزء عم مع التفسير. كما ينبغي ان يراعى الترتيب التالي لمعرفة شرح الايات بدءا بالقرآن نفسه ثم مرورا بالمفردات اللغوية والمعاجم وانتهاءا بكتب التفسير. وهذا الترتيب هدفه عدم حرمان الطفل من التعامل مباشرة مع القرآن بدل من الاتكال الدائم الى اراء المفسرين واختلافاتهم.

23- اربطيه باهل العلم والمعرفة
ملازمة الطفل للعلماء يكسر عنده حاجز الخوف والخجل فيستطيع الطفل السؤال والمناقشة بنفسه وبذلك يستفيد الطفل ويتعلم وكم من عالم خرج الى الامة بهذه الطريقة.

24- ربط المنهج الدراسي بالقرآن الكريم
ينبغي للأم والمعلم ان يربطا المقررات الدراسية المختلفة بالقرآن الكريم كربط الرياضيات بآيات الميراث و الزكاة وربط علوم الاحياء بما يناسبها من ايات القرآن الكريم وبقية المقررات بنفس الطريقة.

25- ربط المفردات والاحداث اليومية بالقرآن الكريم
فان اسرف نذكره بالآيات الناهية عن الاسراف واذا فعل اي فعل يتنافى مع تعاليم القرآن نذكره بما في القرآن من ارشادات وقصص تبين الحكم في كل ذلك.
*
كيف نستفيد من هذه الافكار

1- اكتبي جميع الافكار في صفحة واحدة
2- قسميها حسب تطبيقها (سهولتها وامكانية تطبيقها) واستمري عليها
3- التزمي بثلاث افكار ثم قيمي الطفل وانقليها لغيرك لتعم الفائدة
4- انتقلي بين الافكار مع تغير مستوى الطفل
5- واخيرا الدعاء الدعاء للإخراج جيل قراني مرتبط بالقرآن تربية وسلوكا علما وعملا

كيفيه معاقبه الاطفال

خطورة العقاب البدني :-
إن ضرب الطفل قد يوضح له عدم موافقتك على ما قام به من سلوك خاطئ ولكنه لا يوضح له كيف يتصرف لذلك إن اكساب العادات السليمه يحتاج إلى تدريب وتشجيع وليس إلى ضرب .
ثم إن الضرب قد يكون خطراً فضربه حقيقيه لطفلك قد يختل توازنه معها فيقع على عموده الفقري بدلاً من أن يقع على مؤخرته وصفعه على أذن الطفل قد تضر بالأذن وغيرها من استخدام الضرب الخطأ .
- كما أن الضرب يعمل على تنمية مشاعر النقص فمشاعر الطفل بالقوة يدمرها العقاب البدني ويجعله يشعر بالخوف والقلق ويجعل من الطفل عدوانياً .
- كما أن وجود عملية العقاب المؤلم بصورة متكررة إلى جانب ذلك عادة من تعبير قوي عن الغضب والرفض والكراهيه للطفل كل ذلك سوف يشيع في المنزل جواً من التوتر بدلاً من الدفء العاطفي وسوف يجعل الأم أ والأب أو المعلم شخصاً مخيفاً أكثرمنه محبوباً كما يحمل معه في النهاية انخفاضاً كبيراً في القدرة على التأثير في سلوك الطفل .

الثواب والعقاب :
كلمتان أساس في تربية الأبناء ويستخدم الأباء والأمهات هذه الوسيله غالباَ لتدريب أطفالهم على إكتساب سلوك معين ,أو إحلال عادات ودوافع وقيم جيده ومقبولة اجتماعياً محل عادات أوليه لا يرضى عنها الجميع.
العقاب هو : الحادث أو المثير الذي يؤدي إلى كف الإستجابه الغير مرغوب بها يعتبر عقاباً.
أي أن العقاب هو ما يستخدم من ضرب وتوبيخ أومعاقبته بحرمانه من ما يحب كل ذلك يعتبر عقاباً.

أساليب أخرى مرفوضة:-
إذا كان العقاب البدني مرفوض كوسيلة لضبط السلوك أو ما نسمه بالتأديب فإن هناك أساليب أخرى مرفوضة أيضاً لكن ليس بسب خطورتها بل بسبب عدم جدواها ومن ذلك اللجوء إلى التهديد مع عدم القيام بتنفيذه والتشدد والحزم مرة والتراخي والسماح بالعصيان مرات والضحك أثناء عقاب الطفل والصراخ في وجه الطفل والشكوى من الطفل بإستمرار مع صديق أوجار
مثل هذه الأساليب تقلل من قدرة الوالدان على التأثير في سلوك الطفل لأنه سوف يتعلم أنهم (الوالدين) ليسوا جادين وأن بإمكانه أن يتجاوز الحدود دون أي مساءلة جادة .

التساهل في العقاب ... خطر !
إن الإغراق في ثواب الطفل عند الإحسان وتهوين العقاب عند الإساءة يعودان الطفل على النفاق والكذب واصطناع المواقف التي تزيد في ثوابه .
والتساهل في العقاب أوإلتماس العذر له وإخفاء الحقائق عن والده يجعله مستهزءاً بالقيم الأخلاقية .فلابد من أن يكون هناك إستقرار في طريقة التصرف مع الطفل وإصرار على تنفيذ ما يطلب منه .حتى يكون العقاب عقاباً ذا فائدة ومردود على الطفل نفسه

وزن طفلك الطبيعي,,

للي يشتكون من أن عيالهم وزنهم مو تماااااامو.....ممكن تتأكدون من هذا الشي بالحقائق التالية:

يكون وزن الطفل الطبيعي حوالي 3-3.5 كيلو جرام عند الولادة .
يفقد الطفل حوالي 5-10 % من وزنه في أيامه الأولى بسبب تبوله وشفط سائل
الميكونيوم وكذلك تخلصه من بعض الوزن الفسيولجى به .
* يستعيد الطفل وزنه الأول في خلال العشرة أيام الأولى من عمره .
* يزداد الطفل 0,75 كيلو جرام كل شهر خلال الأربعة أشهر الأولى .
* يزداد الطفل 0,5 كيلو جرام كل شهر خلال الأربعة أشهر الثانية .
* يزداد الطفل 0,25 كيلو جرام كل شهر خلال الأربعة أشهر الثالثة .

وعلى ذلك يتضاعف وزن الطفل عند الشهر الرابع ويصبح ثلاثة أضعاف وزنه الأول عند
نهاية السنة الأولى وبعد ذلك يمكن حساب وزنه بهذه المعادلة .

وزن الطفل بالكيلو جرام = (عمر الطفل بالسنة × 2 + 8 )

طول الطفل:

• في السنة الأولى يكون طول الطفل حوالي 70 - 75 سم .
* وفى السنة الثانية يصل إلى 80 - 85 سم .

وبعد ذلك يكون طول الطفل

طول الطفل بالسنتيمترات = (عمر الطفل × 5 +80)

كيف تربى طفلك بدون عنف

كيف تربي طفلك بدون عنف؟

من أصعب الحالات التي تمر على الطبيب النفسي تلك التي يكون فيها السبب الرئيس للمرض مواقف العنف التي يتعرض لها الطفل منذ نعومة اظفاره وبأسلوب منتظم ومتصاعد خاصة أن الطفل يخرج الى هذه الحياة مبتسماً بريئاً في تعبيره في رفض أية ظواهر سلبية ضده.
واذا كان مرتكبو العنف هم أولئك الذين يتوقع منهم الطفل الحماية والأمان فلا أمل ولا أمان حيث يتحول هذا المخلوق الضعيف الى الانطواء ويتشتت تفكيره ولا يقوى على مواجهة الآلام وهذه بداية لأن يدافع عن نفسه بأن يصب الغضب على المجتمع ويبدأ في مرحلة العنف المضاد.


وفي الغالب تترسب هذه الآلام في عقل وذاكرة الطفل وتجعله غير قادر على تحقيق ما يتوقعه وما يحلم به ويصبو اليه فتكون محصلة هذه الأزمات نتاجاً يصعب في بعض الأحيان على المعالج أن يجد له مخرجاَ.
ويقول الدكتور أحمد جمال أبو العزايم استشاري الطب النفسي ورئيس الجمعية المصرية للصحة النفسية أن الأطفال الذين يتعرضون الى سوء المعاملة في المنزل فإن ساحة القتال تمتد من منازلهم وتشمل المدرسة وهذا يؤدي بهم الى الفشل الدراسي ورسوب في المدارس والى مصاعب مع سلطات المجتمع المختلفة وفي محاولة من هؤلاء الأطفال الذين يعانون الضرب والذين يعيشون في عالم عدواني غير مريح فإنهم يجنحون الى مصاحبة الأطفال من أمثالهم وتسمع منهم دائماً «أن والدي ومدرسي لا يفهماني ولكن صديقي يفهمني» وهي نواة لظهور العصابات وجماعات البلطجة في الشوارع والمدارس وتجنب الذين يعانون من عدم الثقة بالنفس نتيجة للضرب والإهانة والتهديد والانتقام ولذلك فيجب ألا نتعجب اذا رفض الكثير من الصغار حياة الكبار وأسلوبهم ومفاهيمهم الدينية.. إننا يجب ألا نتعجب أن يلجأ من تعرضوا للضرب لاستخدام العنف ضد أسرهم ومجتمعهم في أول فرصة يستطيعون فيها ذلك.


ويؤكد الدكتور أبو العزايم أن بعض الآباء يكرهون ضرب أبنائهم وقد يفعلون ذلك مجبرين وفي الغالب فإن الأب أو الأم يضربان الطفل لحل مشاكلهم وليس لتربية الطفل أو لتحقيق مطالبهم التي تشكل مشكلة لهم.. وقد أظهرت الأبحاث ان الأطفال الذين يتم ضربهم ينشأون قليلي الاحترام للنفس مكتئبين ويقبلون بالوظائف قليلة الأجر لذلك يجب أن نسأل أنفسنا ما هي البدائل لضرب الطفل.
لو زاد غضبك من أفعاله؟
إهدأ ولا تنفعل اذا شعرت أنك غاضب وتفقد السيطرة على نفسك وأنك لابد سوف تضرب طفلك، أترك المكان مؤقتاً.. اهدأ بعيداً عن الطفل واسترخ في هذه اللحظات التي سوف تبعد فيها عن طفلك تجد البديل أو الحل للمشكلة.


اعط نفسك بعض الوقت من الراحة فالكثير من الآباء يجنحون الى ضرب الأطفال عندما لا يجدون وقتاً للراحة في حياتهم لذلك من المهم أن يحصل الآباء على بعض الوقت من الراحة في القراءة أو تمرينات رياضية أو المشي أو التعبد والصلاة.. كن محباً ولكن كن حازماً وعادة ما يحدث الإحباط والاندفاع الى ضرب الطفل اذا لم يسمع منك الكلام عدة مرات وفي النهاية فإنك تضربه لكي تعدل من سلوكه وكحل آخر لمثل هذه المواقف فإنك يمكن أن تقترب من الطفل وتنظر في عينيه وأن تمسك به بحنان وبكلمات رقيقة وحازمة ما تأمره به مثل «أريدك أن تلعب من دون ضوضاء».
إن اعطاء طفلك البدائل هو أفضل من ضربه فعندما يلعب الطفل بالأكل فمن الأفضل أن تقول له «إما ان توقف لعبك بالطعام أو سأضربك».
اذا أقدم طفلك على كسر شيء في المنزل فلا تضربه لأنك اذا ضربته فإنه يحس بالغضب والرغبة في الانتقام من الأهل الذين ضربوه وسوف يتعلم أنه اذا كسر شيئاً مرة يجب أن يختبئ أو أن يلفق التهمة بآخرين أو يكذب أو ببساطة ان لا يراه أحد لخوفه من الضرب فهل تريد أن يحترمك طفلك لأنه يخاف منك أو لأنه يحبك.. الأفضل أن تحذره أنه اذا كسرها مرة فسوف يشتريها من مصروفه واذا كسر نافذة الجيران يمكن أن تقول له «أنت كسرت الزجاج ونحن سنصلحه وأنت تشارك بجزء من مصروفك» وأطلب منه إزالة الزجاج المكسور اذا كان قد تعمد ذلك فإن القرار لا يكون على الخطأ بقدر ما يكون على تحمل مسؤولية اصلاح الخطأ.
ويضيف الدكتور أبو العزايم ان هناك عقوبات أخرى غير الضرب عندما يفعل الأطفال أشياء تم نهيهم عنها واتفق الوالدان معه على عدم تكرارها.. فإنهم يتجهون الى عقابهم وكبديل فهناك عقوبات يمكن استخدامها ويقصد بهذه العقوبات اعادة السلوك الى طبيعي وكمثال لهذه العقوبات أن يطلب من الطفل أداء أعمال منزلية معينة أو أداء بعض الأعمال الشاقة خارج المنزل كتعويض عن عدم سماعه الكلام.. مثل هذه العقوبات ذات الطابع الايجابي تجعل الطفل يلتزم بما نهى عنه وتجعله يقبل العقاب حيث أن ما عوقب به فائدة للأسرة.
الانسحاب من النقاش.. أولئك الأطفال الذين يجيبون بصوت عال أو بانفعال شديد ويعانون ويكررون كلمات العناد يؤدي ذلك بالأب أو الأم الى صفعهم بقوة على الوجه أنهم من الأفضل في مثل هذه الأوقات الانسحاب سريعا من المواقف، قل لطفلك سوف انتظرك في الغرفة الأخرى اذا أردت أن تعترض أو تتحدث مرة أخرى عن الموضوع.


استخدام عبارات لينة ولكن حاسمة.. لا تضرب يدي طفلك الصغير عندما يمسك أي شيء ولا تعتصر يديه الرقيقة لكي تأخذ منه شيئاً في يده ولكن خذ الطفل الى مكان آخر واعطه لعبة أخرى لكي تشغل انتباه الطفل عما بيده.


أبلغ طفلك بالممنوعات مقدما عندما يكون صراخ طفلك عنيفاً وبكاؤه عالياً فإن هذا قد يفقدك أعصابك. الأطفال دائما يستخدمون هذه الانفعالات الحادة عندما يعاقبون على شيء لم يبلغوا مسبقا بعدم عمله أو نتيجة لإحساسهم بالعجز في موقف ما فبدلا من أن تقول لابنك في التليفون مثلا اترك بيت صديقك فورا وتعال الآن قل له أمامك خمس دقائق لتعود الى البيت.. أن ذلك سوف يسمح للطفل بأن ينهى ما بيده من لعب أو مذاكرة أو حديث

طريقه الوصول لقلب طفلك ،،،::::

تعتبر القدوة في التربية من أنجح الوسائل المؤثرة
في إعداد الولد خلقيا وتكوينه نفسيا واجتماعيا ..
لأن المربي هو المثل الأعلى في نظر الطفل،
يقلده سلوكيا ويحاكية خلقيا، فالأطفال بمراقبتهم لسلوك الكبار،
يقتدون بهم. ومن هنا تأتى أهمية عدم إيجاد التناقض أمام الطفل .

- استخدام القصة في غرس القيم والفضائل..





الطفل تستهويه القصة في سنوات عمره المبكرة ويفضلها

على غيرها لأنها تترك أثراً واضحاً في نفسه،

وتغرس لديه القيم المرغوب فيها من خلال مشاركته
الوجدانية وتعاطفه مع أبطال القصة ومعايشته
الحوار والأحداث التي تصورها.
- مخاطبه الطفل على قدر عقله ..
الطفل، كأي كائن حي، له حدود لا يستطيع تجاوزها فعقلة وفكرة
مازال في ريعان النمو والتوسع لذلك فعلى المربي
أن يختار الكلمات السهلة والجمل
القصيرة عند مخاطبة الطفل.
أدخل السرور والفرح إلى نفس الطفل ...




السرور أو الفرح يلعب في نفس الطفل شيئاً

عجيباً ويؤثر في نفسه تأثيراً قوياً.
فإن تحريك هذا الوتر المؤثر في نفس الطفل سيورث
الانطلاق والحيوية في نفسه،
كما أنه يجعله على أهبة الاستعداد لتلقي أي أمر
أو ملاحظة أو إرشاد .

- مدح الطفل له أثر فعال في نفسه فهو يحرك
مشاعره وأحاسيسه ويجعله يسرع
وهو مرتاح بكل جدية إلى تصحيح سلوكه وأعماله
.ولكن لنمدح أطفالنا باعتدال وفي الوقت المناسب.
- تخير الوقت المناسب لتوجيه أطفالنا ..




إن لاختيار الوالدين الوقت المناسب في توجيه ما يريدان وتلقين أطفالهم، ما يحبان،
دوراً فعالاً في أن تؤتي النصيحة أثرها.
- استخدام أسلوب الترغيب والترهيب ..

وهو من الأساليب النفسية الناجحة في إصلاح الطفل.

- عوّده الخيرَ فإن الخير عادة ..

من وسائل التربية: تعويد الطفل على أشياءَ معينة حتى تصبح
عادة ذاتية له يقوم بها
دون حاجة إلى توجيه وذلك بالوسائل التالية (القدوة- التلقين- المتابعة-التوجيه)...

- التدرج: في إعطاء التوجيهات والتكليفات والأوامر
له وعدم دفع القضايا جملة
واحدة حيث أن لهذا التدرج في الخطوات أثراً كبيراً في نفس الطفل
واستجابته لأنه مازال غضّاً فلا بد من التدرج
معه ونقله من مرحلة إلى أخرى.
- التحدث معه بصراحة ووضوح دون لف أو دوران .


. فالخطاب المباشر في مخاطبة عقل الطفل وترتيب المعلومات
الفكرية يجعل الطفل أشد قبولا وأكثر استعدادا للتلقي.

- التشجيع الحسي أو المعنوي ...وهو عنصر ضروري من عناصر التربية
ولكن بدون إفراط، وهو له دور كبير في نفس الطفل حيث يكشف
عن طاقاته الحيوية وأنواع هواياته.
- محاورة الطفل وإتاحة الفرصة له لكى يعبر عن أفكاره ومشاعره وآرائه .
.فالحوار الهادئ ينمي عقل الطفل ويوسع مداركه ويزيد من نشاطه.

- من وسائل التربية الفعالة كذلك التربية بالأحداث .. أي استغلال مناسبة
أو حدث معين لإعطاء توجيه معين. . والمربي البارع لا يترك الأحداث
تذهب سدى بدون عبرة وبغير توجيه، وإنما يستغلها لتربية النفوس وصقلها
وغرس مفاهيم إيمانية وتربوية بها، ويكون التوجيه هنا أفعل وأعمق
أمدا في التأثير من التوجيهات العابرة.

- الإنصات الفعال للطفل ..
حتى نساعده على التعبير عن مشاعره ومشكلاته ومن ثم إبعاده
عن التوتر والانفعال وذلك من خلال الإنصات الهادئ والاهتمام
وفهم ما يقوله ومن ثم التجاوب معه وتقديم النصائح .

بعض الأمور المعينة على تربية الأولاد
- العناية باختيار الزوجة الصالحة.
- الاستعانة بالله على تربيتهم.
- الدعاء للأولاد وتجنب الدعاء عليهم.
- تسميتهم بأسماء حسنة.
- تجنيبهم الأخلاق المرذولة.
- تحصينهم بالأذكار الشرعية.
- الحرص على تحفيظهم القرآن الكريم.
- تنمية مواهبهم وتوجيههم لما يناسبهم.

- إبعاد المنكرات وأجهزة الفساد من المنزل وإيجاد

البديل المناسب لعمرهم.
- تجنيبهم الزينة الفارهة والميوعة وتعويدهم
على الرجولة والخشونة.
- تشويقهم إلى المسجد صغاراً وحملهم
على الصلاة كباراً.



- الحرص على مسألة التربية بالقدوة والحذر
من التناقض.
- تنمية الجرأة الأدبية في نفوسهم بعيداً
عن التهور وسلاطة اللسان.
- استشارتهم وتعويدهم على القيام ببعض
المسئوليات.



- الحذر من اليأس من إصلاح الأولاد. - إعانة الأولاد على البر.




- استشارة من لديه خبرة في تربية الأولاد،
والحرص على
مطالعة الكتب المفيدة في ذلك.


- الحذر من اليأس من إصلاح الأولاد. - إعانة الأولاد على البر.




- استشارة من لديه خبرة في تربية الأولاد،
والحرص على
مطالعة الكتب المفيدة في ذلك.

- إعطاؤهم فرصة التصحيح إذا أخطأوا.
- الإصغاء إليهم إذا تحدثوا.

السهر وانخفاض ساعات النوم يعرضان الصغار للسمنه

كشفت دراسه حديثه أن إجبار الأطفال على النوم باكرا يحميهم من أمراض السمنه المفرطه في المستقبل.
فقد تبين أن الأطفال الذين اعتادوا على النوم متأخرا ويستيقظون في وقت متأخر أيضا، معرضون للسمنه أكثر ممن ينامون باكرا بمعدل مره ونصف المره.
كماأن تلك النسبه تزيد من احتمال إصابة الأطفال بالسمنه خاصة الذين يقضون وقتا أطول أمام شاشات التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر.
"الأطفال الذين اعتادوا على النوم متأخرا ومبكرا يحصلون على فترة النوم نفسها، ولكن من الطبيعي أن تسوء صحة الذين ينامون فترات أقل، وهو مايؤدي إلى زيادة أوزانهم بشكل مفرط"
"تلك الدراسات أثبتت أن فترة النوم مهمه للغايه بالنسبه للصغار، لاسيما أن فترةالنهار تفيد أجسام الأطفال أكثر من فترةالليل"
وتوصلت الدراسه الى ان الأطفال الذين ينامون باكرا تنمو أجسامهم بصوره أفضل من الذين ينامون في أوقات متأخره, أو يشاهدون التلفاز ويستخدمون الإنترنت وألعاب الفيديو لفتره تتجاوز ثمان واربعين دقيقه في اليوم.

مخاطر نوم الطفل مع امه على سرير واحد

مخاطر نوم الطفل مع امه على سرير واحد

--------------------------------------------------------------------------------

مخاطر نوم الطفل مع امه على سرير واحد
السلام عليكم
يبت لكم اليوم موضوع وايد مهم على الامهات ان يهتمون لهذه الامور :
اطلقها علماء اميركيون تحذيرا الى الامهات‚ يتعلق بنوم الاطفال الصغار في سرير واحد مع امهاتهم‚ حيث قالوا: «يعمل نوم الطفل في سرير واحد مع امه على زيادة درجة حرارة جسمه‚ وارتفاع معدل نبضات قلبه»‚

واشار هؤلاء العلماء في بحوث نشرتها مجلة «أرشيف طب الاطفال والمراهقين» الى ان السبب وراء ارتفاع نبضات القلب عندما ينام الطفل مع امه في سرير واحد يرجع الى ارتفاع درجة حرارة جسم الرضيع‚ عند نومه مع امه‚ وقد لاحظوا من خلال التجارب التي اجريت في هذا الاطار ان الاطفال الذين ناموا في اسِّرة منفصلة‚ لم تتأثر نبضات قلوبهم‚ لكن العلماء اوصوا بالحذر تجاه هذه النتائج الى حين اجراء المزيد من التجارب‚ حول مشاركة الام والطفل في سرير واحد‚

وتقول الاحصاءات المتضمنة في هذه البحوث‚ ان نصف الاطفال في الولايات المتحدة الاميركية (تقريبا) ينامون في اسِّرة الكبار لبعض الوقت بينما ينام 20% من الاطفال لأكثر من نصف الوقت‚ المفترض نومه‚ في اسرة الكبار‚ وكانت هذه البحوث قد اجريت بعد ازدياد ظاهرة مشاركة الاطفال للكبار في الاسِّرة‚ مما دعا الباحثين في جامعة كاليفورنيا لدراسة الظاهرة‚ من حيث التأثيرات الصحية‚ والمحتملة‚ ايجابيا وسلبا‚ وتمت متابعة 35 من الازواج لأمهات واطفالهن الرضع‚ لمدة ثلاث ليال‚ حيث كان جميع الاطفال من الناضجين‚ ومكتملي النمو‚ وتراوحت اعمارهم بين 11 - 15 اسبوعا‚

ووجد الباحثون ان معدل نبضات القلب عند الرضع‚ الذين شاركوا امهاتهم السرير‚ كان اعلى بحوالي 8‚8 في المائة‚ في مرحلة النوم الخفيف‚ و9‚2 في المائة في مرحلة النوم العميق‚ و5‚5 في المائة خلال مرحلة النوم المتوسطة‚ مقارنة مع الاطفال الذين ناموا لوحدهم في سرير خاص بهم

عزيزتي الام :احتضان طفلك يزيد من ذكائه؟

احتضان طفلك يزيد من ذكائه



كشفت الدراسات النفسانية الأخيرة عن أن احتضان الوالدين لابنهما الطفل واللمس على كتفه يزيد من ذكائه ونموه الطبيعي ، إذ أنه يساعد على إفراز مادة لاندروفين في الجسم وهي موصل عصبي يساعد على تخفيف العصبية والقلق النفسي والإحساس بالألم .



وينصح الأخصائيون وكما يقول بعض الأطباء بأن هناك عوامل أخرى لتنمية ذكاء الطفل مثل تقارب الآباء مع أبنائهم بقضاء وقت كاف معهم في رحلات عائلية أو زيارات لمتاحف أو السير بالحدائق وتوفير جو باسم ومناسب بينهم وإعطاء نموذج مقبل على الحياة ، وتكليف الأبناء بأداء ومهام بسيطة تعطيهم الثقة في النفس ومنحهم مكافأة عليها ولو كانت كلمة شكر ..
وفي نفس الوقت يجب على الوالدين أن يكونا صبورين على ابنهما في تصرفاته الخاطئة لأنه في مرحلة تعلم للسلوكيات وتجنب أذاه الجسدي أو الإهانة بالكلام أو توجيه الانتقادات والتعليقات أو الملاحظات السلبية المتكررة ، مع تهيئة جو من الهدوء في حل المشاكل وتجنب الصراخ والصوت الصارخ الذي قد يفتدي به الطفل في تعامله مع المشاكل والآخرين ومع إثبات الرأي وعدم التراجع فيه وتوضيح عواقب السلوك الخاطئ للطفل وتحبيذ السلوك الإيجابي

آثار نقص فيتامين (أ) على طفلك

لأهمية هذا الفيتامين في حياة صغارنا ودوره الحيوي في القدرة على الإبصار أصبح من الضروري أن تتعرف كل أم على مصادره والجرعة المناسبة لكل مرحله من مراحل عمر الطفل وأعراض نقصه.

هناك نوعين من مصادر هذا الفيتامين :

مصادر طبيعية : وتتركز في كبد الطفل حين الولادة بكمية بسيطة سرعان ما يستنفذها جسم الصغير, كما أن حليب الأم المعروف بإسم المسمار الذي يفرزه ثدي الأم خلال الأيام الثلاثة الأولى من الوضع يحتوي على نسبة عالية من فيتامين( أ ) كما أن حليب الأم بصفة عامه يحتوي على كمية كبيرة من هذا الفيتامين.

مصادر خارجية : يوجد في حليب الأبقار وجميع الخضروات وبشكل خاص في الجزر والبسله وكذلك جميع الفواكهة والبيض والزبدة والكبد .

الأعراض المرضية الناتجة عن نقصه عند الصغار :

1- اصابة العين, ومنها العمى الليلي والشعور بجفاف القرنية.
2- زيادة ضغط السائل النخاعي في المخ وزيادة حجم الرأس مما يؤدي إلى الضغط على عصب العين ثم فقدان البصر.
3- نقص النمو العقلي والجسماني لدى الطفل وهذا يؤدي إلى البلاهة.
4- الأنيميا مع تضخم الكبد والطحال.
5- تكون طبقة قشرية خشنة على الجلد.

طــرق الوقـايــة :

- يحتاج الطفل من سنه إلى خمس سنوات إلى نحو 1500 وحدة دولية من فيتامين( أ)

- الأطفال من عمر 6 - 10 سنوات في حاجة إلى نسبة تتراوح من الفين إلى خمسة آلاف وحدة يومياً.

كما أن زيادة الجرعة يؤدي إلى خطورة على صحة الطفل حيث يتغير لون الطفل فيميل إلى الاصفرار ويشعر بفقدان الشهية.

التبول الليلي في الفراش عند الاطفال (الاسباب والعلاج)

التبول الليلي في الفراش عند الاطفال (الاسباب والعلاج)

حالات التبول ليلا وعدم القدرة على التحكم فيها تسمى سلس البول وهي ليست من الحالات الشاذة بل كثيرة الانتشار خصوصا عند صغار السن وتعتبر حالة طبيعية عند الأطفال دون الثالثة من العمر ، وبعد هذه السن يفترض الطب وجود حالة مرضية مسببة لهذا العرض وتبدأ عادة بتنظيم حياةالمريض فنمنعه من تعاطي السوائل أو الأطعمة السائلة بعد غروب الشمس وننصحه بالاستيقاظ مرة أو أكثر أثناء الليل بواسطة منبه أو بمساعدة أحد الأقرباء وكثير ما ينجح هذا الأسلوب ويكون بداية إلى طريق الشفاء


وإذا لم تستجب الحالةولم تتحسن فيبدأ الطبيب في عمل فحوص سريرية وتحاليل وصور أشعة للجهاز البولي عند الذكور أو التناسلي عند الإناث وغالبا ما يكون هذا الفحص الكامل للحالات التي تشكو من سلس البول حتى سن متقدمة أي بعد سن المراهقة وقد ثبت أن أمراض الجهاز البولي أو التناسلي مثل الالتهابات أو وجود الحصوات في المثانة أو التهابات البروستات ومجرى البول تتسبب أحيانا في مرض سلس البول وعلاج السبب يشفي دائما هذا العرض

والحقيقه ان هناك أمراضا أخرى غير التهابات الجهاز البولي أو التناسلي تتسبب أيضا في سلس البول ولذلك ننصح بأن يشمل الفحص الجهاز الهضمي والتنفسي والعصبي لمعرفة حالة اللوزتين وللكشف عن وجود ديدان بالأمعاء وغير ذلك من أمراض تكون بعيدة عن حسابات المريض والمعالج

أما إذا لم توجد أية أسباب عضوية فعندئذ تعتبر الحالة ذات أساس غير عضوي وعلى المريض أن يلجأ إلى الطبيب النفسي . فمن الأسباب الشائعة لمرض سلس البول وجود اضطرابات نفسية عند المريض أو اضطرابات في محيط الأسرة وننصح دائما بعدم السخرية أو الاستهزاء من المصاب وعدم اللجوء إلى التأنيب أو العقاب وخصوصا في الأطفال لأن المؤكد أن هذا الأسلوب يزيد الحالة سوءا ولا يصح الاستهزاء بمريض لمرضه

ويجب تشجيع الطفل بجائزة أو هدية أو بكلمة رقيقة كلما استيقظ وفراشه غير مبتل مع استعمال عادة تنظيم حياته التي سبق الإشارة إليها وغالبا ما يستجيب الطفل لحنان ودفء الوالدين ويكون للكلمة فعل السحر وبالنسبة للكبار يجب الاهتمام بتحسين الصحة العامة مع استعمال القليل من الأدوية التي تخفف الاضطراب النفسي الذي يسبب هذه الأعراض وأدوية الاضطرابات النفسية على أن يكون تناولها تحت إشراف الطبيب تجنبا لمضاعفات هذه العقاقير عند سوء الاستعمال

حالة سلس البول هي دائما عرض لمرض عضوي آخر أو لاضطراب نفسي ودائما يشفى المريض بالعلاج

طرق تجنب بكاء الاطفال

تسع طرق لتتجنبي بكاء طفلك عندما تخرجين من المنزل بمفردك!

:
تضطر الام احيانا الى الخروج من المنزل دون ان تصحب معها طفلها الصغير وهذا يثير الطفل فيشعر بالغضب والحزن ويعبر عن ذلك بالتذمر والبكاء احيانا اوالتعلق بالام وقد تغضب الام وتتذمر من سلوك طفلها هذا وقد تضربه او تكف عن ذهابها...
:
والام الحكيمة هي التي تعرف كيف تمتص حدة الموقف وتخفف عن الطفل وتخرج من المنزل بطيئا تدريجيا وباقناع وتفهم من جانب الطفل لا بعصبيه او اوامر ،،لان العصبيه او القسوة على الطفل وزجره وغيرها من الاساليب توثر على نفسية الطفل وقد لاتكون قبل خروج الام من المنزل فقط ولكن تستمر حتى بعد عودة الام فتشعر الام بالغضب ورفض الطفل ،،ولكن علماء النفس يشيرون الى ان ما فعله الطفل من سلوك وان حزنه لايعني بالتاكيد انه غير سعيد لان امه قد عادت اليه بل هو مجرد تعبير عن حالة الغضب والضيق التي شعر بها عندما تركته،، فالطفل يختزن القلق والضيق طوال فترة غياب الام ثم يعبر عنها عند عودتها اليه ،لانه يشعر بالارتياح في وجودها معه.
:
ان الموقف يحتاج عزيزتي الام الى شي من الصبر والحكمة حتى لا تسببي لطفلك الما نفسيا قد يدفعه لاضطرابات وحالات سلوكية مستعصية فكيف تتصرفين عزيزتي الام في هذا الموقف؟؟
:1_
عليك أن تتركي الطفل مع شخص محبب يحبه ويعتمد عليه حتى تأمني عدم اعتراضه عندما تنوين الخروج من المنزل.


2_اخبري طفلك على الدوام انك ستعودين إليه وانك لن تتركيه أبدا وعندما تعودين قولي له (هاأنذا قد أتيت ولم أتركك كما وعدتك).


3_لاتخبري طفلك بخروجك قبلها بوقت طويل وإنما حاولي أن تخبريه قبل خروجك بدقائق.


4_قبل خروجك حاولي مشاركته اللعب مع من ستتركينه معه ،،واتركي له بعض اللعب حتى يشغل وقته بها حتى تعودي.


5_إذا وجدت طفلك يبكي فلا تحاولي كفه عن البكاء أو منعه عن الاعتراض على خروجك،،بل اتركيه يعبر عن مشاعره بالصورة التي يرغبها وللمدة التي ترضيه ولا تطلبي منه أبدا أن يكون عاقلا وكبير.


6_احتفظي بهدوء أعصابك إزاء هذه الانفعالات الحادة التي يصدرها ليثني عزمك عن الخروج،،وحاولي تهدئته بإظهار العطف عليه ولكن إياك إن تعدلي عن رأيك بالخروج.


7_حاولي تقبيل طفلك وأخذه في حضنك لتشعريه بالدفء والحنان حتى يهدأ، وحاولي مكافأته فتلك المشاعر الجميلة تهدئ من روعه وتحد من عنفه.


8_حاولي إن تمدحي سلوك الطفل وتشعريه بان رضاه عن الخروج بدون قلق أمر يسعدك في الوقت نفسه يدل على انه طفل جميل مطيع،،وفي مقابل هدوئه عليك بمكافأته سواء بهدية له أو بوعده بالخروج معه في وقت قريب إلى أي مكان يرغب فيه،، وبالتالي يشعر انه حتما يخرج معك بمفرده وانك لا تنبذينه أو ترفضين الخروج معه.


9_ حاولي أن تقنعيه بان خروجك من المنزل بمفردك له أسباب جوهريه لابد أن يقتنع بها فأنتي مثلا كنتي تزورين مريض وهذا يتطلب عدم اصطحاب الأطفال وانك ستذهبين للسوق وهو مكان مزدحم ووجوده يعرقل شراء أشياء هو يحبها فالإقناع اقصر طريق لعقله.

كيف تساعدين طفلك لأخذ قسط كاف من النوم؟

يكون من الصعب وضع طفل نشيط في السرير، وتنظيم نومه في وقت مبكر من دون الحاجة إلى الخضوع للمناوشات والصراخ والبكاء...لكن معظم الأطفال سيتجاوبون مع روتين ثابت صمم لمساعدتهم على النوم.

إليك سيدتي بعض الخطوات لتنظيم نوم طفلك:

أولاً: إختاري توقيت نوم واقعياً لطفلك.

ثانياً: أبقي الطفل مشغولاً أثناء النهار.

ثالثاً: عدلي مواعيد الغفوة في النهار وقلّصي فترتها إذا شعرتِ أن الطفل ينام متأخراً جداً في الليل.

رابعاً: إذا كان الطفل لا ينام خلال النهار يفضل أن تحافظي على وقت للهدوء خلال اليوم وتحديدًا في فترات ما بعد الظهر.

خامساً: لا تغيّري حدود التربية المفروضة. قد يتوسل بعض الأطفال لقضاء ساعة إضافية أمام التلفاز، أو لقراءة قصة أخرى أو تناول طبق آخر. حددي الأمور التي ستنجزانها مسبقاً كي لا تغيري رأيك لاحقاً أو تتنازلي.

سادساً: إبدأي روتين ما قبل النوم، وخذي وقتك في التحضير لهذه الفترة تدريجياً لتصلي إلى مرحلة وضع الطفل في سريره.

سابعاً: إصنعي بيئة مناسبة وملائمة للنوم، واحرصي على أن ينام الطفل دوماً في غرفته على سريره.

ثامناً: كوني حنونة ولطيفة مع الطفل، واحضنيه قبليه.

تاسعاً: إتركي باب غرفة الطفل مفتوحاً وكذلك باب غرفتك ليشعر الطفل بالأمان وبأنه يستطيع أن يلجأ اليك متى شعر بالخوف.

عاشراً: إذكري للطفل بوضوح أين ستكونين وماذا ستفعلين

عشرة اشياء تنساها الام

يقال بأن الأم تفقد جزءا من ذاكرتها بعد كل تجربة حمل وولادة،
و هذة بعض الامور التي لا تعرفها الامهات الجدد و نستها الام السابقة الولادة


1. الأطفال الرضع لا ينامون.
كثيرا ما ننسى كأمهات جدد أول أربعين يوما من حياة المولود الجديد. فهم لا ينام ولا يدعوك تنامين. مع قدوم ماريا شعرت بالأسى الذي كنت أعانيه مع زينة عندما كنت أحاول أن اجعلها تنام خصوصا في الليل، ولكنني لم أتذكر تماما التقنية التي كنت استعملها لجعلها تنام في النهاية. وبالرغم من أنني حاولت جميع الخدع المذكورة في كتب تربية الأطفال، إلا أنها وجدت طريقة خاصة بها، وهكذا صرنا نتبع طريقة ماريا في النوم، وهي تناول نصف قنينة من شاي الأطفال الدافئ.

2. المغص
يصيب الاطفال بالذات فخلال السنه الاولى مغص موجع ... بسبب انه تعرض لتيار بارد او ارضعته وقد اكلت بصل او كرنب او بقوليات فكل شي تاكلبنه يصل لهم ....
و الحل هو ميلان الطفل على وجههة او وضع الطفل على وسادة ووجهه للاسفل .....و ستخرج الغازات تلقائيا ....


3. الغفوة القصيرة
بعض الأطفال ينامون على ذراعنا بهدوء، ولكن بمجرد أن نضعهم في السرير يستيقظون، واعتقد أننا جمعينا مررنا بهذه التجربة. والحل بسيط جدا, إن سبب نوم الطفل براحة هو تعوده على رائحتنا وهذا جعله يشعر بالأمان وينام بهدوء وراحة. لذا بمجرد نقله إلى السرير البارد الخالي من أي رائحة أمومة يستيقظ الطفل ويبدأ بالصراخ، فالنسبة له أنت قد تخليت عنه، وتتركينه في سرير بارد خاوي من الحنان. أما إذا وضعت شالا عليه رائحتك مثلا على وسادته أو تركتيه ينام في سريرك قليلا حتى تهيئي سريره فسوف يخلد للنوم.

4. الحليب الدافئ و الاعشاب المهدئه
هل تعانين من مشكلة النوم مع طفلك الرضيع، لما لا تجربي إعطائه حليبا دافئا جدا، او بعض اليانسون و الكراويه او النعناع سيجعله يسترخي ويشعر بالنعاس، بعضهم قد ينام قبل أن ينهي باقي القنينة، وبعضهم وهو جالس.

5. الطفح الجلدي
من أهم وأكثر المشاكل الشائعة التي يعاني منها الأطفال، وهي حالة صعبة جدا، وبالرغم من انك تنسي بعضا من حيثياتها وأسبابها إلا أنها واردة الحدوث مع الطفل الثاني. ولقد كان الحل رائعا وسهلا وغير مكلف مع طفلتي الأولى التي لم أترك علاجا إلا واستعملته في سبيل علاجها من طفح الحفاظات، والذي يسببه أحيانا نوع الحليب، إصابة الطفل بالفطريات بسبب عدم غلي وتعقيم الحلمات الصناعية، استعمال الحفاظات السيئة التي تحفظ البلل قريبا من جلد الطفل بدرجة حرارة عالية، واستعمال الصابون المعطر. أما الحل فهو صنع مرهم منزلي يتكون من ملعقة زيت نباتي وملعقة نشا ووضعها على منطقة الطفح فقط لمدة ثلاثة أيام. لقد استعملت هذا المرهم مرات قليلة فقط، لأن نتائجه رائعة، وتدوم.

6. الابتسامة
لا تنسي أن تبتسمي في وجه الطفل الرضيع، مهما كنت متعبة وتشعرين بالنعاس، أن وجهك بالنسبة له هو كل شيء في عالمه. أنت مرآة لوجه الطفل، فإذا كنت غاضبة دائما فسيتجهم وجه الطفل تلقائيا، لذا حاولي أن تتماسكي خصوصا وأنت تحملين الطفل الرضيع قريبا من وجهك.

7. الاستيقاظ المفاجئ
أحيانا يذهب الأطفال في سبات عميق، وحتى لو قرعت الطبول أمامهم فلن يستيقظوا بينما في أحيانا أخرى، أقل حركة ستوقظهم. وهذا أمر لا يحمل أي تفسير منطقي أو علمي. فالأطفال هكذا. وربما يكون السبب درجة التعب أو النعاس.

8. التوقيت السيئ
كم مرة وضعت الطفل في سريره وبدأت في الاتصال بصديقتك أو مشاهدة برنامجك المفضل أو تناول طعام الغذاء، حتى بدأ الطفل بالبكاء بصوت مرتفع. وبالرغم من أن هذا التوقيت سيئ بالنسبة لنا إلا انه توقيتهم.

9. جنون الجوع
لسبب ما يقوم الأطفال الرضع بأغرب تصرف عندما يكونون جياعا ويشاهدون القنينة تقترب من فمهم. فيبدءون بمحاولة الإمساك بها بفمهم الصغير كأنهم لم يأكلوا منذ 10 سنوات على الأقل. ومع أن المنظر مضحك إلا أنني اشعر بالأسف عليهم فهم لا يستطيعون التعبير عن شعورهم بالجوع ويعتمدون علينا في ذلك، وما أدرانا نحن بما يشعرون به من جوع الا بصوت صرااااخهم المزعج .

10. أنهم ببساطة رائعون
بالرغم من أنهم مشاكسون، ومتعبون، ولا يملون اللعب والصراخ، والبكاء، ألا أنهم رائعون جدا، وإياك أن تنسي هذا الأطفال أكثر المخلوقات المدهشة التي قابلتها في حياتي، فهم يملكون عقولا مثلنا تماما، ويفكرون ويرغبون في الحصول على أوليتهم في حياتنا بالصراخ أو البكاء أو الضحك. كما أنهم مسلون جدا

التعامل مع خوف الطفل

يرى المختصون بعلم نفس الأطفال أن الطفل في السنة الأولى قد يبدي علامات الخوف عند حدوث ضجة مفاجئة ، أو سقوط شيء بشكل مفاجئ ، أو ما شابه ذلك ، ويخاف الطفل من الأشخاص الغرباء اعتباراً من الشهر السادس تقريباً ، وأما الطفل في سنته الثالثة فإنه يخاف أشياء كثيرة مثل الحيوانات ، والسيارات ، والمنحدرات ، والمياه ، وما شابه هذا .

وبوجه عام فإن الإناث إظهاراً للخوف من الذكور ، كما تختلف شدته تبعاً لشدة تخيل الطفل ، فكلما كان أكثر تخيلاً كان أكثر تخوفاً .

ولازدياد الخوف لدى الطفل عوامل وأسباب ، منها :

- تخويف الأم للطفل بالأشباح ، أو الغول ، أو العسكري ، أو الظلام ، أو العفريت ، أو المخلوقات الغريبة ... الخ .

- دلال الوالدين المفرط ، وقلقهما الزائد ، وتحسسهما الشديد .

- تربية الطفل على العزلة ، والإنطوائية ، والاحتماء بجدران المنزل .

- سرد القصص الخيالية التي تتصل بالجن ، والعفاريت .. إلى غير ذلك من الأسباب .

- وقد يبدي الطفل استعداداً قوياً لالتقاط مخاوف والديه عن طريق العلم بالمشاهدة ، وهذه المخاوف التي تكتسب عن هذا الطريق تمتاز بطول بقائها ، لذا كان للقدوة الحسنة دور كبير في تربية الطفل على عدم الخوف ، والقدوة المطلوبة هنا هي القدوة الشجاعة في كل المواقف على اختلافها ، وعدم الخوف من الحيوانات التي لا تضر ، ومن الأفراد – وإن علت مكانتهم – في الحق بالطبع ، وعدم الخوف عموماً بدون داع .

ولعلاج ظاهرة الخوف عند الطفل كان على الوالدين مراعاة عدة أمور منها :

- تنشئته منذ نعومة أظفاره على الإيمان بالله ، وعبادته ، واللجوء إليه في كل ما ينوب ويروع .

- إعطاؤه حرية التصرف ، وتحمل المسؤولية ، وممارسة الأمور على قدر نموها .

- عدم تخويفه ولا سيما عند البكاء بالغول والضبع والحرامي والجني والعفريت .. إلى غير ذلك ،

- تمكينه منذ أن يعقل من الخلطة العملية مع الآخرين ، وإتاحة المجال له للالتقاء بهم والتعرف عليهم ليشعر من قرارة نفسه ووجدانه أنه محل عطف ومحبة واحترام مع كل من يجتمع به ، ويتعرف عليه .

ومما ينصح به علماء النفس والتربية : أن تتاح الفرصة للطفل للتعرف على الشيء الذي يخيفه ، فإذا كان يخاف الظلام فلا بأس بأن يُداعب بإطفاء النور ثم إشعاله ، وإن كان يخاف الماء فلا بأس بأن يسمح له بأن يلعب بقليل من الماء في إناء صغير ... وهكذا .

- تلقينه مواقف السلف البطولية ، وتأديبه على التخلق بأخلاق الصحابيات ، ليتطبع على الشجاعة ، والبطولة .

أما إذا كان الخوف عند الطفلة قلقاً ، فسببه يرجع إلى مجموعة من عوامل متداخلة ، عالجتها السنة النبوية بشيء من الروية ، ومن هذه العوامل :

- تكليف الطفل ما لا يستطيع أداءه ، في حين يقول صلى الله عليه وسلم : ( من لم يرحم صغيرنا ويعرف حق كبيرنا فليس منا )

- عدم إشباع حاجته للنجاح ، في حين ورد عن علي رضي الله عنه أنه قال : ( ما سمعت رسول الله يفدي أحداً غير سعد ، سمعته يقول : ( ارم فداك أبي وأمي ) أظنه يوم أحد ) أخرجه البخاري ومسلم وفي ذلك توجيه للآباء إلى تشجيع أولادهم على أي مستوى أداء يحققونه تحفيزاً لهم على مزيد من الاهتمام .

- الإسراف في العقاب البدني ، والقسوة في المعاملة ، والرسول صلى الله عليه وسلم يقول : ( من يُحرم الرفق يُحرم الخير كله ) أخرجه مسلم ،.

- الظروف المعيشية الصعبة التي تدفع الوالدين لصبِّ غضبهم على أولادهم . كعدم التوافق بين الزوجين ، أو عمل الأم ، أو عدم الرضا عن العمل في حين يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( ليس الشديد بالصُّرعة ، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ) أخرجه البخاري

ونشير ختاماً أنه ليس معنى هذا ألا يخاف الطفل مطلقاً ، فالخوف لا بد منه في بعض الأمور ، لأنه يحفظ بقاء الطفل ، فعليه أن يخاف من الله ، وإيذاء الناس ، وارتكاب الجرائم ... الخ ، وليكن خوفاً طبيعياً سوياً لا مبالغة فيه ولا تهاون

نصائح هامة عن الطعام للأطفال

نصائح هامة عن الطعام للأطفال
عندما ترغبين في تحضير طعامك منزلياً انتبهي لهذه النقاط
لا تضيفي المنكهات الى طعام الأطفال، طعام الأطفال يجب ان لا يضاف اليه سكر او ملح او زيوت او منكهات. ان الصوديوم (الموجود في ملح الطعام) موجود بشكل طبيعي في الأطعمة ولا داعي لاستخدام الملح في تحضير اغذية الاطفال، كما يجب الابتعاد عن الاغذية المضاف اليها الملح والتي ستدخل في تحضير اغذية الاطفال. هناك احتمالات تقول بأن تغذية الاطفال باغذية مالحة جدا قد يكون عاملا في المعاناة من مشاكل ارتفاع ضغط الدم عند الكبر.
لا تستخدمي بعض الاطعمة مثل البيتزا وفطائر اللحمة في تغذية الاطفال لانها غنية بالدهن والسكر والملح.
لا تستخدمي الاغذية المقلية
لا تستخدمي المخللات
لا تستخدمي بعض الأطعمة المصنعة مثل اللانشون والمرتديلا
لا تستخدمي العسل في تغذية الأطفال اللذين تقل اعمارهم عن عام، وذلك لوجود احياء دقيقة في العسل تستطيع ان تسبب الامراض للاطفال اللذين تقل اعمارهم عن عام واحد.

اختيارات الطعام المتاحة:


الحبوب

اطبخي الحبوب وفقا للتعليمات المذكورة على العبوة. خففي الوجبة بواسطة الحليب. الحبوب المخصصة للاطفال تكون جاهزة للأكل بينما تحتاج الحبوب الخشنة الى الخفق او الهرس في الخلاط للتخلص من الخشونة.
الفواكة

اختاري الفواكه الطازجة او المجمدة او المعلبة. اذا اخترت الفواكه المعلبة او المجمدة فاختاري الفواكه غير المحلاة.

الموز الناضج: للموز الناضج قشور بنية منقطة، وهو سهل جدا للهرس كطعام للأطفال.

الفواكه المطبوخة: مثل المشمش والأجاص والدراق والخوخ فهي فواكه سهلة الطبخ. الخوخ يعتبر جيد بشكل خاص للأطفال المصابين بالامساك. لا تطعمي الطفل اي نوع من الفواكه التي تحتوي على انوية صغيرة.



أغسلي الفواكه الطازجة وتأكدي من ازالة الأنوية والقشور حتى لا تؤدي الى خنق الطفل. اطبخي الفواكه بكمية قليلة من الماء حتى تصبح طرية واهرسيها وصفي الخليط حتى تتخلصي من جميع الكتل ويصبح الخليط متجانسا.


الفواكه المعلبة: مثل المشمش والتفاح والاجاص والدراق والخوخ والبرقوق يمكن تحضيرها كطعام للأطفال. اشتري الفواكه المعلبة بالماء، واذا استخدمت الفواكه المعلبة والمحلاة تخلصي من العصير المحلى حتى لا تكون الفواكه محلاة أكثر من اللازم بالنسبة للطفل.

العصير الطازج او المعلب افضل من مشروبات الفواكه المعلبة او مشروبات بودرة الفواكه. مشروبات بودرة الفواكه تكون عادة ذات نكهة صناعية ومادة محلية. اما مشروبات الفواكه فهي تحتوي على 10 % فقط من العصير الطبيعي. اخفقي البرتقال او الجريب فروت للتخلص من الالياف واللزوجة ولا تقومي بالتحلية.

لحام الرصاص المستخدم على اوعية العصير غير المصممة خصيصا لطعام الأطفال قد تحتوي على كمية رصاص أعلى من الحد الآمن للأطفال، لذلك اشتري عبوات العصير الزجاجية أو العبوات المصممة خصيصا للأطفال

الخــضار
الخضار مثل الجزر، القرع، السبانخ، الفاصوليا، البازلاء، الهيليون، البندورة، البطاطا الحلوة او البيضاء والشمندر يمكن استخدامها طازجة او مجمدة او معلبة. القرنبيط والملفوف و اللفت يجب طهيها في وعاء مفتوح للتخلص من الطعم القوي. الخضار المعلبة مثل البازلاء تحتوي على كمية معقولة من الملح. بالنسبة للخضار الطازجة اغليها مع قليل من الماء حتى تصبح طرية.
البيـض
في العادة لا يتم اعطاء بياض البيض للأطفال دون السنة الأولى لانه قد يسبب مشاكل للأطفال لكن صفار البيض والذي هو مصدر جيد للحديد وعناصر غذائية اخرى يمكن تناوله.

البيض المسلوق: ضعي البيض الطازج في ماء يغلي وأطفئي مصدر الحرارة واتركي البيض داخل الماء الساخن لمدة 20 دقيقة، ثم خذي الصفار واهرسيه بالشوكة.
كستر البيض: أخلطي صفار بيضة واحدة مع 1/4 كوب حليب وملئ ملعقة شاي سكر في وعاء ثم حركي فوق نار متوسطة حتى يصبح الخليط كثيفا.

اللحم والسمك
اطبخيها دون اضافة الملح او الدهن. ازيلي العظام والغضاريف. الخلاط هو افضل طريقة لفرم اللحمة وجعلها متجناسه لتناسب الاطفال حتى عمر 9 اشهر.


المعدات اللازمة لخلط اطعمة الأطفال
الشوكة او الهراسة: ازيلي غلاف الثمار والبذور واخلطي الطعام بواسطة شوكة. الموز الناضج او الطعام المطبوخ بدون اغلفة أو بذور، البندورة المطبوخة والجزر يمكن خفقها بسهولة لأطعام الأطفال.

المصفاة: المصفاة او الشبكة يمكن ان تستخدم للتصفية. ادفعي الطعام المطبوخ خلال الفتحات، اعيدي العملية اذا كان لا يزال هناك زوائد غير مستحبة.
طاحونة الطعام: قطعي الطعام الى قطع صغيرة قبل الطهي. ضعي الطعام المطبوخ في طاحونة الطعام. الجلد والبذور ستبقى في الطاحونة.
الخلاط: تأكدي من أن أغلفة الثمار والبذور مزالة قبل وضع الطعام في الخلاط. اضيفي القليل من سائل الطبخ غير المبهر او عصير الفواكه واخلطي حتى يصبح الطعام لينا.

سلامة وحفظ الطعام

تأكدي ان الخلاط او المطحنة او اي آداة اخرى مستخدمة نظيفة ومغسولة جيدا، الفرشاة السلكية هي وسيلة جيدة لحك وتنظيف بقايا الطعام حول شفرات الخلاط. ان اجزاء الطعام القديمة يمكن ان تحمل البكتيريا الضارة والتي تلوث طعام الأطفال وتسبب الأمراض.

عندما يكون الطعام مطحونا فان البكتيريا تزداد بسبب ازدياد السطح المعرض، لذا احفظي الطعام في الثلاجة او الفريزر.
اللحوم والبيض المخفوق من اجل الأطفال يمكن حفظها في الثلاجة لمدة يوم واحد فقط لأنها تفسد بسهولة. لا تجعلي هذه الأطعمة تبقى في درجة حرارة الغرفة لأي فترة من الزمن.
الفاكهة والخضروات المخفوقة يمكن ان تخزن في الثلاجة لمدة تتراوح من يومين الى ثلاثة ايام.
يمكن وضع اغذية الاطفال في اواني مناسبة في الفريزر، وتخزن بهذه الطريقة لمدة ثلاث اشهر. يمكن استخدام القطرميزات الصغيرة لهذا الغرض، ولكن تأكدي من ترك نصف انش على الأقل من المساحة للهواء لان الطعام يتمدد حينما يتجمد.
استخدمي الكمية المطلوب فقط وسخنيها ولا تعيدي تجميدها مرة اخرى، وذلك لأن وجود اللعاب من فم الطفل على الملعقة سيؤثر على الطعام الموجود في الطبق وقد تؤثر الأنزيمات الطبيعية الموجودة في اللعاب على الطعام مما يؤدي الى تغيير طعمه وتركيبه. لذا تخلصي من أي طعام تبقى بعد الطفل.
لا تعطي الطفل غذاء يحتوي على الفستق، الزبيب و البوشار لأنه يمكن لهذه الأطعمة أن تؤدي الى أختناق الطفل من سن سنة واحدة الى سنتين.



جدول يوضح ما يقدم للطفل خلال عام
الأغذية المضافة
ما بين الشهر الخامس والسادس
ما بين الشهرالسابع والتاسع
ما بين الشهر العاشر والثاني عشر

حبوب الأفطار المضاف اليها الحديد
ملعقة الى ملعقتين من ملاعق الأطفال/ مرة أو مرتين يوميا
من ملعقتين الى ثلاث ملاعق من ملاعق الشاي الكبيرة/ مرتين يوميا
من ملعقتين الى اربعة ملاعق من ملاعق الشاي الكبيرة/ مرتين يوميا

ارز او الشوفان او برغل

الخضروات
ملعقة الى ملعقتين من ملاعق الأطفال/ مرة أو مرتين يوميا/ مطبوخة
من ملعقتين الى ثلاث ملاعق من ملاعق الشاي الكبيرة/ مرتين يوميا/ مطبوخة
من ثلاث الى اربعة ملاعق من ملاعق الشاي الكبيرة/ مرتين يوميا/ مهروسة

الفواكه
لا تضاف
من ثلاث الى اربع اونصات/ يوميا
من ثلاث الى اربع اونصات/ يوميا

اللحوم، الأسماك، الدجاج، صفار البيض، اللبن، الأجبان
لا تضاف
من ملعقة الى ثلاث ملاعق من ملاعق الشاي الكبيرة/ مرتين يوميا/ مطبوخة
من ملعقتين الى ثلاث ملاعق من ملاعق الشاي الكبيرة/ مرتين يوميا

الخبز او البسكويت
لا تضاف
من نصف الى حصة كاملة

اسماء البنات ومعانيها

اجمل اسماء البنات ومعانيها تجدونها هنا , اسمك موجود ؟
اليكم اجمل اسماء البنات ومعانيها , والسؤال هل اسمك موجود في هذه الموجود ؟ .. وبكل الاحوال لمن تريد البحث عن اسم لمولودة جديدة , فلديها مجموعة كبيرة هنا بين هذه الاسماء ..



غيداء : الفتاة الناعمة المُتمايلة برقّة وليونة أثناء مشيها، النبات الناعم المُتمايل، السيادة، والوسنى .



شادن : ولد الغزال الذي قوي وأصبح باستطاعته السير مع أمه أو الاستغناء عنها .



جود : الكَرَم، العطاء، الأكثر سخاءً، أصحاب الأعناق الطويلة الحسنة، الجوع، والجَوْد: المطر.ومن أقوال العرب : آفَةُ الجُوْدِ



الإسْرَاف



سلاف : أوّل ما يُعصر من الخمر، وقيل : أوّل ما سال وتحلّب منه دون عصر،مقدمة الجيش ، والطلائع.



جيلان : مثنى جِيْل : الصنف من الناس ، أهل الزمان الواحد ، والقرن .



نشوة : السُّكْر ، أول السُّكْر ، والنسمة الطيِّبة الرائحة .



ريان : ( ريانة ) الغصن الأخضر الغضّ ، المنظر الحَسَن، باب من أبواب الجنة، ذو الوجه الممتلئ، والشَّارب حتى الارتواء .



دارين : اسم منطقة في البحرين يُنسب إليها مسك دارين الذي كان يُحمل إلى أسواقها من بلاد الهند .(المحبوبة).



تالة : النخلة الصغيرة .



لين : النخيل ، النعومة ، الملاطفة ، السهولة ، الضعف والاسترخاء.



رهف : الرِّقَّة واللطافة .



ليان : (ليانة) الرغد والرفاه ونعمة العيش ، الليونة والسهولة والنعومة .



سيلين : إلهة القمر عند اليونان " تقابلها لونا الرومان "، وهي مجرد رمز لطلوع القمر على نحو نظامي ، بينما ديانَّا تُمثِّل عندهم أثر القمر الليلي في الكائنات الحيَّة ، لذا كانت أعظم خطراً ، تُمثَّل في الفن وهي تسوق مركبة يقودها جوادان .



يارا : القوية , المحبوبة . الطاهرة والمحبوبة



جنى : ثمر أو حصاد ( في الرحمن , كل ما يجنى من الشجر فهو جنى، والكمأة والكلأ والعنب والرطب والعسل والذهب جنى،



سديم : الضباب الرقيق الناعم ، الكثير الذِّكر ، التعب ، الماء المندفق ، موضع في القبة السَّماوية فيه نجوم بعيدة تبدو كأنّها



سحابة ضعيف النور .



رنين : الإصغاء ، الصوت عموماً ، الصوت الحزين عند البكاء أو الغناء ، الصوت الشجي ، وصوت القوس عند رميه .



رنيم : الطرب والغناء الجميل ، الصوت الجميل ، التلاوة الحسنة ، والتغريد . رويم :تصغير رِيْم : الغزال الخالص البياض .



رويم :تصغير رِيْم : الغزال الخالص البياض .



لياء : الارض البعيدة عن الماء ومن انفرد واعتزل الناس فهو الوى وهى لياء ومن عظمت اليته فهو الين وهى اليا والليلة المرة



من اللي.



مايا : إلهة الخصب والربيع عند الرومان ، وعند اليونان أمّ هرمس من كبير الآلهة زيوس .



بيسان : منطقة في فلسطين .



منة (منة الله): عطاء من الله .



لوسي : الضوء اللامع .



نرمين : ناعمة وهو إسم تركي .



بسنت : زهرة ذات رائحة مميزة .



أناهيد : المرأة الفاضلة (أصلها أنا هيتا الهندية ).



جلنار : زهر الرمان اسم فارسي .



رواء : المنظر الحسن .



ماسة : الماس سيد الأحجار الكريمة على الاطلاق واصلبها يؤثر في جميعها ولا يؤثر فيه جسم ومن أهم خواصه أنه ناعم الملمس تكهرب عند الحك يتفسفر وينبعث منه الضوء وتشقه الاشعة السينية وهناك ماسات شهيرة فى التاريخ لكل منها قصة فى عالم الجواهر.



ميلاء : الميلاء : شجرة كثيرة الفروع وميل الشيء ميلا كان مائلا خلقة فهو أميل وهى ميلاء ويقال مال الى الحق أحبه وانحاز له ويقال: مال به الحق.



لمار : ماء الذهب (بريق الذهب ).



لمى : إسمرار الشفاه .



ليانة : الرغد والرفاه ونعمة العيش، الليونة والسهولة والنعومة.



رألة : الرال: فرخ النعام وما أتى عليه حول منه والجمع: رئال.



رامية : تلقي بالاوهام والاباطيل خلف ظهرها رامية: ترمي اعداءها وتصدهم رمية: تبغى هدفا وترومه وترمي إليه رامية: تطلق سهامها على الاعداء رامية: تزيد وتربو.



راوية : المزادة فيها الماء تروي العطاش والراوية: من يروي الحديث او الشعر والراوية : من كثرة روايته .



سرى : المشي ليلا .



سوار : وسوار: حلية مستديرة تُلبس في المْعَصم أو الزند.



جمان : اللؤلؤ والجمانة لؤلؤة، والجمان حب يصاغ من الفضة على شكل اللؤلؤ، والجمان نسيج من جلد مطرز بخرز ملون تتوشح به المرأة، أما جمينة فهي لؤلؤة صغيرة لطيفة، وفي الجمان زينة وجمال وحلية تبهر النساء والرجال.



روبين :إسم ياقوتة .



ياره : عند الفرس، وتعني القدرة والقوة.



ريماس : ماء الألماس.



جوين : تصغير جون، والجون: الاسود.



ميرال : الغزال الصغير.



مارية : القطة الملساء والمرأة البيضاء الرقيقة.



مسرة : فرحة .



مياسة : كل نجم شديد اللمعان ماس ميسا وميسانا تبختر واختال فهو مائس ومياس ويقال غصنك المياس وانت مياسة .. تتبخترين وتختالين كثيرا ميساء تميس وتختال وكذا مايسة وكذا ميس تبختر واختيال مائسة مختالة متبخترة



ميسون :حسنة الوجه والقد .



ميرة : الميرة الطعام يجمع للسفر ونحوه وطعام المسافر فيه بساطة وخفة ومن يراها يشبع فليس بالخبز وحده يحيا الانسان وهى غذاء القلوب والنفوس.

كـــيف تجعلــين فــرشاة الأسنان صـــديقهـ لطفلكـ ؟!!

تتنافس الشركات في إنتاج فرشات الأسنان والمعاجين للأطفال،
خاصة بعد أن ازداد الوعي بأهمية تعويد الطفل على تنظيف أسنانه منذ طفولته الأولى.

وقد تحتار الأمهات أمام هذا السيل الهائل من أنواع الفرشات ومعاجين الأسنان،
كما تعاني كثيرات من الأمهات من تعويد أطفالهن على ممارسة هذه العادة.



ولمساعدتك كأم في الحالتين نقدم لك الدليل التالي:

قد تقلقك حالة أسنان طفلك،
وتتساءلين عن كيفية حمايتها من التسوس الذي يعاني منه معظم الأطفال،
ويؤكد لك الخبراء أن الحل ليس بمنع طفلك (أو طفلتك)
من الشوكلاته وغيرها من أنواع الحلوى،
بل اجعلي فرشاة الأسنان صديقة لطفلك تلازمه كل يوم بعد الوجبات وقبل النوم.
عندما تبدأ أسنان طفلك الرضيع بالظهور سوف يشعر بالألم،
وهذا ما يجعله عصبياً ومتوتراً غالباً، عندها ينبغي عليك أن تعطيه ما يسمى العضاضة،
كي يعض بلثتيه عليها فيشعر بالراحة،
ويجب أن تحرصي على كون هذه العضاضة نظيفة ومعقمة قدر الإمكان
كي تجنبيه التلوث والجراثيم التي تؤدي إلى أمراض مختلفة،
أما في حال اشتداد الألم الناتج عن ظهور الأسنان فيمكن إعطاؤه مسكناً على شكل شراب،
وذلك في بعض الحالات المستثناة.




كيف تحمين أسنان طفلك وتحافظين عليها؟

- بمجرد ظهور الأسنان هنا تبدأ مهمة الفرشاة،
وفي هذه المرحلة يصعب على الطفل غسل أسنانه بالفرشاة بنفسه،
فيجب عليك مساعدته حتى يكون قادراً على ذلك، فاهتمامك يحافظ على هذه الأسنان سليمة.

- احرصي على عدم ترك الرضاعة في فم الطفل أثناء النوم،
لأن هذه العادة تؤدي إلى زيادة احتمال نسبة تسوس الأسنان.

- جنبي طفلك الإكثار من السكريات بين الوجبات،
لأنها تساعد على تكوين الحمض الذي يسبب تسوس الأسنان وفقدانها،
يفضل استبدال الحلويات بالفواكه وتناولها مع الوجبات.



أية فرشاة مناسبة؟

- عندما يبدأ طفلك بغسل أسنانه بالفرشاة بنفسه،
اختاري له فرشاة أسنان خاصة بالأطفال ذات شعيرات ناعمة وحجم مناسب ولون زاه،
أو عليها شكل من أشكال الألعاب أو الكرتون الذي يحبه،
لاسيما أن هناك حالياً أشكالاً كثيرة صممت خصيصاً للأطفال،
كما يمكنك اصطحابه ليختار فرشاته بنفسه، حتى يكون هناك ارتباط أكبر بينه وبينها،
ولا ننسى استبدال الفرشاة بمجرد اهترائها،
وعادة ما تبدل الفرشاة بعد شهرين أو ثلاثة أشهر على الأكثر.

- احرصي على اختيار نوع من معاجين الأسنان يكون طعمها محبباً للأطفال،
لكي يستسيغ الطفل طعم المعجون، شرط ألا يكون ضاراً، إذا ما تم بلعه في البداية،
وتفضل المعاجين المحتوية على الفلورايد
وهي مادة معدنية تساعد على تقوية الأسنان وتحميها من التسوس،
حيث يستطيع طبيب الأسنان أن ينصحك حول أفضل أنواع المعاجين المخصصة للأطفال.

- قفي إلى جانبه أمام المرآة وشجعيه على التفريش بنفسه،
إبقي معه دقائق ثم دعيه لفترة 3 أو5 دقائق وحده ليعتمد على نفسه.



عادات حسنة!

عوديه على تنظيف أسنانه بعد الوجبات وقبل النوم،
فالبكتيريا والجراثيم تنشط أثناء النوم.
لتعويد طفلك على غسل أسنانه بالفرشاة شجعيه على ذلك عن طريق إغرائه بالمكافآت،
إما بالنقود أو بالهدايا إلى أن يصبح غسل أسنانه بالفرشاة لديه عادة.

تحذير لابد منه!

- حذريه من السوسة، ونمي لديه الشعور بأنها عدوته،
وبأنها ستجعل أسنانه سوداء اللون بدلاً من البياض الناصع،
وبالتالي سوف يجد دافعاً قوياً لتحديها والدفاع عن نفسه،
مما سيجعله حريصاً على تنظيف أسنانه بشكل يومي.

- أريه صورة لطفل أسنانه مسوسة،
وأفهميه أن الفرشاة والمعجون هما اللذان
سيحميانه من الوصول إلى هذه الحالة

الكوابيس عند الأطفال

لقد كنت أحلم، وعانيت من الكوابيس، ولكني استطعت أن انتصر على كوابيسي بأحلامي (د. جوناثان سالك ـ مكتشف مصل شلل الأطفال).


عندما يستيقظ الطفل في منتصف الليل بسبب حلم مزعج فلا شك أن تكون هذه تجربة مخيفة. وتقول الدكتورة ديانا قملي أخصائية علم النفس ألسريري بمستشفى الأطفال بلندن: "على الرغم من كونها مزعجة، فالكوابيس وفزع النوم من الحالات الشائعة في مرحلة الطفولة وليست علامة تشير الى مشكلة كامنة أو قلق".

تشير الدراسات إلى ان 40 من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و12 سنة تنتابهم الكوابيس وليالي مرهبة أحيانا، وأكثر النوبات التي تثير القلق أي فزع النوم تحدث في 4 عند الأطفال فى هذه الفئة العمرية.

ويذكر الدكتور احمد سالم باهمام، استشاري امراض الصدر واضطرابات النوم أن في دراسة اجريت على طلاب المدارس الابتدائية في مدينة الرياض، بالمملكة العربية السعودية، أن 5 منهم كانوا يعانون من الكوابيس المتكررة.

الكوابيس


بكى الطفل صارخاً: "يا الهي هناك وحش بعين واحدة يطاردني". يعانى معظم الأطفال من تجربة الكابوس أو الحلم المزعج مرة أو أكثر في حياتهم. وعادة ما يحدث الكابوس أثناء النوم الخفيف عند مرحلة حركة العين السريعة وتشير الدراسات أن هذه المرحلة تحدث في الرمق الأخير من الليل، ولذا تحدث معظم الأحلام والكوابيس قرب الصباح. كثير من الأطفال يفيقون أنفسهم بحركتهم أو بأصواتهم أو بالصراخ أو البكاء.

والأطفال الذين يتم إيقاظهم يكونوا خائفين جدا، ومن الصعب تهدئتهم. وفي صباح اليوم التالي لا يستطيع الطفل أن يتذكر تفاصيل الحلم المزعج. عادة ما تبدأ الكوابيس في سن مبكرة عند الأطفال في عامهم الثاني. ومن المحتمل أن تأتي الكوابيس في أطوار، مثلا كابوس في كل ليلة لمدة أسبوع، وبعد ذلك ينام الطفل بهدوء لمدة أسابيع أو أشهر، وتعود الكوابيس مرة اخري.

فزع النوم


تحكي والدة الطفل: "طفلى يستيقظ صارخا، عيناه مفتوحتان ولكنه لا يتعرف علي"، ابنها عمره ثلاث سنوات ويعانى من فزع النوم. فزع النوم هو اضطراب يحدث أثناء مرحلة النوم العميق، وتكون هذه المرحلة بعد ساعة أو ساعتين من النوم وهي فترة لا تحدث فيها الأحلام.

ويتميز فزع النوم بنوبات متكررة من الاستيقاظ المفاجئ، مصحوبة بقلق شديد، صراخ هستيري، انزعاج شديد وربما يصحب الصراخ الركل وضرب من حوله، وعدم الاستجابة لمحاولة تهدءته. لا يستطيع الطفل تذكر تفاصيل ما حدث له في اليوم التالي.

تشير الدراسات الى ان فزع النوم وراثي، ويصيب الأطفال قبل العام العاشر من عمرهم، ويكثر فزع النوم لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين وستة اعوام، الأولاد أكثر عرضة للإصابة به من الفتيات. تقل نوبات فزع النوم بعد بضعة أشهر وتكون هذه النوبات مقلقة جدا للإباء أن يروا اطفالهم يمروا بهذه التجربة المفزعة.

ألأسباب


ليس معروفا كيف أو لماذا تحدث الكوابيس وفزع النوم عند الأطفال. ولكن من الأسباب التي وجد أنها تلعب دورا في حدوثهما يمكن حصرها في: الإرهاق الشديد، قلة النوم، عدم وجود نمط منتظم للنوم، والقلق، كما لوحظ أن عدم الاستقرار الأسري، أو وفاة احد إفراد الأسرة، أو الطلاق أو النقاش الحاد بين الوالدين، أو الترهيب في المنزل أو المدرسة أو بعد حادث مفجع قد تسبب الكوابيس.

وتلعب الحمى وبعض الادوية دورا فى حدوث الكوابيس الليلية وفزع النوم. ويقول مؤلفا كتاب "كيف تتحكم في نوم طفلك" د. جودي اوينز ود. جودي مندل أن "الكوابيس وفزع النوم، هما جزء من النمو الطبيعي للطفل، عندما تنمو مخيلة الطفل ويبدأ الطفل في فهم أن هنالك اشياء من الممكن أن تأذيه". مساعدة الطفل

ماذا يمكنك ان تفعل للمساعدة ؟


يقلق كثير من الآباء من الكوابيس أو فزع النوم التي يتعرض لها طفلهم، وأحيانا يعتقدون أنها أعراض لمشكلة عاطفيه أو دليل على ان الطفل تعرض لصدمة ما أثناء ساعات الاستيقاظ.

في كثير من الحالات لا يوجد هنالك سبب للقلق. إذا كنت قلقا فعليك أن تقضي بعض الوقت للتحدث مع طفلك عن تلك الأحلام المخيفة، وإذا أمكن اطلب من طفلك أن يرسم صورة لما أرعبه.

وكمربي للطفل انت بحاجة إلى الاحتفاظ بالهدوء وإدخال السكينة في قلب طفلك وكن دائما السند القوي لأطفالك بمحاولة حل إي مشكلة تسببت في قلقهم. وعن طريق بث الطمائنينة والثقة في نفس الطفل، فانه سوف يشعر بالأمان وبالارتياح.

نصائح للآباء في التعامل مع الكوابيس وفزع النوم


1. محاولة منع حدوثها. راقب ما يشاهده طفلك فى التلفزيون، من مشاهد مخيفه أو عنيفة، وخاصة قريبا من وقت النوم. وحاول تجنب القصص المخيفة التي يمكن ان تطلق العنان لخيال طفلك.

2. الاستعداد. لا مفر من الكوابيس عند الأطفال، لذا تأكد من انك تستطيع سماع صوت طفلك إذا صرخ في الليل. إذا كانت غرفة الطفل بعيدة عنك فجهاز الاتصال الداخلي سيكون مفيدا. و في حالة وجود مربية، تأكد انها تستطيع تهدئة الطفل إذا أفاق مذعورا.

3. اذهب إلى طفلك. إذا سمعت صراخ طفلك اذهب إليه في أسرع وقت ممكن. يحتاج الأطفال لآبائهم لتهدئتهم وإشعارهم بالأمان.

4. البقاء مع طفلك. ومن المهم ان يبقى الآباء مع الطفل حتى يعود للنوم مرة أخري.

5. توفير الاطمئنان. أشعر الطفل بأنك موجود لحمايته، وتكلم بصوت خافت هادئ لتسكينه.

6. الهدوء وتمالك الأعصاب. إذا بدأ عليك القلق والتوتر، فسيلاحظ الطفل ذلك ويشعر بالضيق ويزيد انزعاجه أكثر. 7

7. اشعر طفلك بالأمان. اشعل ضوءا منخفضا أو أترك الباب مواربا عندما تخرج من غرفة الطفل.

8. دع الطفل يبقى في غرفته. إذا كنت تشجع طفلك على النوم بقربك بعد الكابوس، فان هذا سيؤكد له بان غرفته ليست آمنة.

9. الحديث عن الكابوس. شجع طفلك على التحدث عن الحلم المخيف الذي رآه. وشجعه على سبل التغلب على الخوف من أحلامه. وبقليل من التفكير الإبداعي سيتمكن طفلك من إيجاد نهاية سعيدة لذلك الحلم.

10. استحدث نمطا لنوم الطفل. شجع طفلك على الذهاب إلى الفراش في وقت محدد ومبكر ليلا، وعوده على الاستيقاظ في نفس الوقت صباحا.

خمسة وعشرون طريقة أقول بها لطفلي : أحبك‏

يردد
علماء النفس والتربية كثيراً أن الطفل المشبع من الحنان والحب والعاطفة يكون أكثر استقراراً نفسياً وأكثر ثقة بنفسه وأكثر قدرة على العطاء والإبداع ، وأقل تعرضاً للمشاكل التربوية والاجتماعية والنفسية حتى حين يكبر

والأهم من ذلك أن الطفل الذي تشبعه أمه بالحب والحنان يصبح أكثر « امتلاءً » بالعاطفة والحب .. وبالتالي يكون معرضاً أقل بكثير من غيره للانحراف الأخلاقي الناتج عن الفراغ العاطفي وعدم وجود من يشعره بالحب .

ويظهر السؤال .. كيف أبدي حبي لأطفالي ؟ كيف أقول لهم أني أحبهم ؟ هناك مئات الطرق التي يمكن أن تقول بها الأم ( أو الأب ) لطفلتها أو طفلها أنها تحبه ، وهنا سنذكر لكم بعضها ويمكنك إضافة أفكارك الإبداعية كما تريدين :

1. الطريقة الأهم هي المصارحة : أنا أحبك يا بنتي .. أحبك يا ولدي كثيراً ، يا الله كم أحبك ! ..
2. المناداة بأحب الأسماء : وخاصة بكلمة ( يا حبيبتي ) ( بنتي ) ، ( وليدي ) ، ( أمولتي .. نوارتي .. ) .

3. المناداة بألقاب وكنى محببة مثل أم فلان أو أبو فلان كما كانت عائشة رضي الله عنها تكنى منذ صغرها بأم عبد الله .
4. شراء هدية وتغليفها بطريقة مميزة وكمفاجأة ! مع اختيار شيء يحبه الطفل ، ( سيكون شيئاً رائعاً أن يعود الطفل من المدرسة فيجد هدية مغلقة تنتظره على سريره من أمه ) .

5. الاحتضان اليومي والمسح على الرأس ومسح الكتف .
6. إعداد حفل مفاجئ له يوم العيد مثلاً أو بمناسبة نجاحه أو لعمل جيد قام به ( تقوم الأم بتزيين غرفة الطفل مع إعداد كعكة مزينة وهدية صغيرة ).

7. الحديث عن ذكرياته في الطفولة بمرح وحب ومدح .
8. تشجيعه والثناء عليه في كل عمل جيد يقوم به في المنزل أو المدرسة .

9. الافتخار به والثناء عليه أمام الآخرين وبحيث يسمع وبشكل جدي وصادق .
10. أخذه إلى مكان يحبه كمفاجأة من أجله .

11. إعداد طبقه المفضل من الطعام ، وأن تذكر له الأم أنها أعدته من أجله هو .
12. اللعب معه ، خاصة الألعاب الجماعية سواء الحركية ( التي تحتاج لجري أو حركة ) ، أو العقلية ( التي تحتاج لتفكير كألعاب الذكاء أو الأوراق التجارية وغيرها ) .

13. أن تقص عليه قصة قبل النوم .
14. تقبيله قبل النوم .

15. الدعاء له في كل مناسبة بصوت مسموع .
16. العفو عنه حال المقدرة ورغم الغضب إذا كان الخطأ يمكن أن يغتفر .

17. ستر عيوبه عن الآخرين وعدم ذكرها عند تطرق الآخرين للموضوع .
18. شراء جهاز أو لعبة أو كتاب كان يتمناه .

19. تسجيله كمفاجأة في ناد أو مركز كان يرغب في الانضمام إليه .
20. ممازحته والضحك معه .

21. مدح أي إنجاز يقوم به كرسم أو موضوع تعبير وتعليقه في ركن ما بالبيت أو نشره في مجلة .
22. مدح مظهره والثناء عليه والافتخار به دون مبالغة .

23. بالنسبة للولد أخذه مع والده لصلاة الجماعة ، وبالنسبة للبنت أخذ أمها لها في بعض المناسبات التي يسمح لها باصطحاب الأطفال .
24. زيارته في المدرسة واصطحابه للبيت ولو مرة أو مرتين في الفصل الدراسي .

25. أخذ الطفل للعمرة لرؤية بيت الله الحرام وتعريفه على المشاعر المقدسة

الخميس، 5 أبريل، 2012

خطوات التعامل مع فشل الإبناء الدراسي

قد يصدم الوالدان في نهاية الترم الدراسي عندما يكتشفوا أن تحصيل ابنهم الدراسي ليس مرضيا من واقع شهادة درجاته وليس بالمستوى المأمول والمتوقع ،



ودهشة الوالدين غالبا تكون لأنهم لم يكونوا على علم في الأصل بأنه يواجه صعوبات في المدرسة أو بسبب تظاهرهم بعدم حقيقة المشاكل التي يوجهها ابنهم!


وعلى الولدين حينها أن يتجنبوا الغضب أو إظهار الاستياء الشديد في وجه الابن خصوصا عندما يكون الابن قد بذل جهدا وإن كان عاديا ،
بل لا بد من تفهم الأمر وأن تعامله كأنك صديقه الأقرب والأفضل في هذه المرحلة هو محاولة مساعدته في تجاوز الفشل والبحث عن الوسيلة لتحسين أدائه في الفصل الدراسي المقبل بالتحدث مع الابن بهدوء والاستماع له عن رأيه في أسباب انخفاض درجاته بهذا الشكل فربما يجد صعوبة في فهم احدى المواد أو قد تكون مشكلته هي عدم التركيز بشكل كاف عند الاستماع لشرح المدرس ،
أو كثرة غيابه عن المدرسة وأيا كانت المشكلة تقبل الأمر بصدر رحب، وأكد له أنك ستظل بجواره لتشجيعه ومساعدته على التغلب على هذه العقبات وحفزه على البدء للأفضل ، ومن ثم احرص على متابعة ابنك أثناء مذاكرته، وحاول مساعدته بشرح دروس المادة التي يستعصي عليه فهمها مرة أخرى في المنزل له بمنفرده ،
وكذلك خلال بحثك في المشكلة توقع أن يكون ازدحام الفصل مشكلة تعوقه عن التركيز وفهم شرح المدرس ولا تبخل على ابنك بأي وسائل إضافية قد تساعده على الفهم كالكتب الخارجية أو الاسطوانات المدمجة التي تشرح المناهج فهذا عامل نفسي ومستقبلي مهم.


شجع ابنك على إحراز تقدم في دراسته من خلال تحديد مكافآت له في حالة تحسن أدائه. واترك له حرية اختيار المكافأة من بين خيارات متعددة كتناول العشاء معك في مطعمه المفضل أو نزهة مميزة لأجله في نهاية الأسبوع أو حتى مبلغ مناسب من المال وأظهر اهتمامك حقا بحرصك الحاني وليس القاسي ولا تهمل أيضا البحث في المدرسة عن أسباب انخفاض درجات ابنك. تحدث إلى معلميه ، فقد يمكنهم مساعدتك بتقديم معلومات مفيدة لا تعلمها حول نشاطاته والمشاكل التي تواجهه في المدرسة ، أو قد يعرض أحدهم المساعدة بإعادة شرح ما يستعصى عليه فهمه

التعامل مع الطفل بذئ اللسان

بسم الله الرحمن الرحيم


هل تعرف كيف تتعامل إذا رأيت أحد الأطفال في بيتك او في بيت العائلة يتلفظ بألفاظ بذيئة؟

التقرير التالي يتكلم عن هذا الموضوع.............

ملاحظة: التقرير منقول من أحد الكتب التربوية.



"لم أستطع أن أتمالك نفسي من الغضب عندما تلفظت ابنتي نورة، البالغة من العمر خمس سنوات، بألفاظ بذيئة أثناء زيارة صديقة لي، أحسست بالغضب والإحراج، حتى إنني لم أشأ أن أظهر بمظهر الأم المتساهلة، فضربت ابنتي ووبختها بصوت مرتفع أمام الجميع... ترى هل أصبت في تصرفي؟"


ما الكلام البذيء؟
هو استعمال كلمات غير مقبولة اجتماعيا، ويعتبر نوعا من أنواع العدوان اللفظي.
على الرغم من أن زلات الأبناء اللفظية قد تكون مزعجة ومثيرة للغضب، وتشعرك بالارتباك والخجل أمام الآخرين، إلا أنها تظهر لدى بعض الأطفال في سن مبكرة فيرددونها بهدف لفت الانتباه، وقد ترسخ عند الأطفال الذين لا يتم توجيههم بصورة فعالة في عمر لاحق، فيتخذونها وسيلة للتحدي والعدوان اللفظي. إلا أنه بإمكانك أن تطمئن قليلا لأن معظم الأطفال تصدر عنهم ألفاظ نابية في مرحلة من مراحل نموهم، وكل الآباء يواجهون تحديا مشابها.


الأسباب:
التقليد: وهو وجود نموذج أمام الطفل يستخدم الكلمات البذيئة، فالأطفال يكررون ما يسمعون ويدمجون الكلمات التي يسمعونها ضمن مصطلحا تهم، وعند استخدام الوالدين أو المحيطين بالطفل ألفاظا غير مناسبة يتعلمها الطفل ويبدأ باستخدامها



لفت الانتباه: قد يستخدم الطفل الكلمات البذيئة من أجل لفت انتباه والديه، وعندما يستخدم تلك الكلمات لأول مرة دون أن يعرف معناها، ثم يجد أنه لفت الانتباه، يميل إلى تكرارها مرة أخرى.




الشعور بالإحباط أو الغضب: عندما يشعر الطفل بالإحباط الناتج عن عدم قدرته على إنجاز العمل الذي يقوم به، وعندما يشعر بالغضب فقد يعبر عن إحباطه وغضبه باستخدام كلمات تصبح جزءا من قاموسه اللغوي، فلكل شخص عبارة خاصة به يكررها في ذلك الموقف، قد تكون مقبولة أو غير مقبولة.



تترديد العبارات دون فهم: يميل كثير من الأطفال إلى استخدام كلمات غير مقبولة، ويستخدمونها دون إدراك معناها.
.


الازدواجية في التعامل: عندما يقوم الكبار باستخدام عبارات غير مقبولة ويرفضون سماعها من الأطفال، فقد يلجأ الطفل لاستخدام هذه العبارات ليشعر بالقوة وبأنه أصبح كبيرا.



تحدي سلطة الكبار: يستخدم الأطفال الكلام البذيء بغرض استثارة غضب الكبار، وإشعارهم بعدم الارتياح.




التعزيز: عند استخدام الطفل لكلمات بذيئة يستجيب الكبار أحيانا بالضحك والابتسامة، فيشعر باستحسانهم ويكرر هذه الكلمات



طرق العلاج:


توقع أن يقول الطفل كلاما سيئا: هناك أسباب عديدة تجعل الطفل يستخدم الكلمات البذيئة، وعندما تتوقع مسبقا أن أي طفل يمكن أن يمر بذلك، فهذا يساعدك على عدم الشعور بأن المشكلة كبيرة، وأن بالإمكان التوصل إلى حل لها بسهولة



تجاهل الطفل عند استخدامه الكلام البذيء إذا كان عابرا ولم يستخدمه من قبل، وسيقلع الطفل عن ذلك.



تجنب الضحك مع الطفل أثناء استخدامه لكلمات غير مقبولة، وثق أن الضحك يشجعه، لأنه يجد أن ما يقوم به صار مصدر استحسان من الآخرين..



اشرح للطفل أن الكلام البذيء يعبر عن عدم احترامه الناس، وأنه سيؤدي إلى عدم احترامهم له، فلا ينبغي استخدامه أبدا.



كن قدوة للطفل: على المربي تجنب الكلام البذيء أثناء الحديث وبخاصة في حالات الغضب.



شجع الطفل على التعبير عن الإحباط أو الغضب بطريقة مقبولة، واستخدام عبارات مقبولة مثل الاستغفار أو الاستعاذة من الشيطان.



الاستعانة بأوامر الدين: يمكنك الرجوع إلى الآيات والأحاديث المختلفة التي تنهى عن السباب والسخرية والكلام البذيء، ومن أمثلتها قوله تعالى: " لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم...الآية" وقول الرسول صلى الله عليه وسلم: "سباب المسلم فسوق، وقتاله كفر" رواه البخاري، وقوله: " ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش ولا البذيء" رواه الترمذي



عبر عن عدم قبول الكلام البذيء بطريقة صحيحة، مثل أنا أشعر بالغضب عندما تستخدم هذا الكلام، لأن ذلك يؤذي مشاعري.




إذا كرر الطفل الكلام البذيء، وأردت أن تنبهه أو شعرت أنك يجب أن تقومه، قل له ببساطة ودون أن ترفع صوتك "نحن لا نقول هذه الكلمات في هذا البيت".



قدم التشجيع الفعال عندما يمتنع عن الكلمات البذيئة.



تعرف الأسباب: اعرف سبب استخدام بعضهم لهذه الكلمات البذيئة، واشرح له لم تعتبر هذه الكلمات مرفوضة.



إن واصل ابنك استخدام الكلمات البذيئة والسباب؛ أظهر له استياءك بنبرة الصوت أو تعابير الوجه، ووضح نتائج سلوكه السلبي على الآخرين، مثال: ما شعورك لو وجه لك طفل آخر كلمات نابية؟ ودع الطفل يعبر عن شعوره.


وما أجمل الولد حين يتلفظ الألفاظ الجميلة، والكلمات الحلوة الطريفة، وما أحسنه حين يؤدب على المنطق الرصين، والتعبير الظريف!!.. وما أكرمه حينما يستهجن ما يسمعه من لغة اللعن والسب والبذاءة!!.. فلا شك أنه يكون ريحانة في البيت، وشامة في الناس.....

أساليب للتعامل مع طفلك العنيد

أساليب للتعامل مع طفلك العنيد



د. دعاء العدوي

العناد ظاهرة معروفة في سلوك بعض الأطفال، حيث يرفض الطفل ما يؤمر به أو يصر على تصرف ما، ويتميز العناد بالإصرار وعدم التراجع حتى في حالة الإكراه، وهو من اضطرابات السلوك الشائعة، وقد يحدث لمدة وجيزة أو مرحلة عابرة أو يكون نمطاً متواصلاً وصفة ثابتة وسلوكاً وشخصية للطفل.

* متى يبدأ العناد ؟
العناد ظاهرة سلوكية تبدأ في مرحلة مبكرة من العمر, فالطفل قبل سنتين من العمر لا تظهر مؤشرات العناد في سلوكه؛ لأنه يعتمد اعتماداً كلياً على الأم أو غيرها ممن يوفرون له حاجاته؛ فيكون موقفه متسماً بالحياد والاتكالية والمرونة والانقياد النسبي.
وللعناد مرحلة أولى: حينما يتمكن الطفل من المشي والكلام قبل سن الثلاث سنوات من العمر أو بعد السنتين الأوليين؛ وذلك نتيجة لشعوره بالاستقلالية, ونتيجة لنمو تصوراته الذهنية، فيرتبط العناد بما يجول في رأسه من خيال ورغبات.
أما المرحلة الثانية: فهي العناد في مرحلة المراهقة؛ حيث يأتي العناد تعبيراً للانفصال عن الوالدين، ولكن عموماً وبمرور الوقت يكتشف الطفل أو المراهق أن العناد والتحدي ليسا هما الطريق السوي لتحقيق مطالبه؛ فيتعلم العادات الاجتماعية السوية في الأخذ والعطاء، ويكتشف أن التعاون والتفاهم يفتحان آفاقاً جديدةً في الخبرات والمهارات الجديدة، خصوصاً إذا كان الأبوان يعاملان الطفل بشيء من المرونة والتفاهم وفتح باب الحوار معه، مع وجود الحنان الحازم.

* وللعناد أشكال كثيرة :
* عناد التصميم والإرادة:
وهذا العناد يجب أن يُشجَّع ويُدعَّم؛ لأنه نوع من التصميم، فقد نرى الطفل يُصر على تكرار محاولته، كأن يصر على محاولة إصلاح لعبة، وإذا فشل يصيح مصراً على تكرار محاولته.
* العناد المفتقد للوعي:
يكون بتصميم الطفل على رغبته دون النظر إلى العواقب المترتبة على هذا العناد، فهو عناد أرعن, كأن يصر الطفل على استكمال مشاهدة فلم تلفازي بالرغم من محاولة إقناع أمه له بالنوم؛ حتى يتمكن من الاستيقاظ صباحاً للذهاب إلى المدرسة.
* العناد مع النفس :
نرى الطفل يحاول أن يعاند نفسه ويعذبها، ويصبح في صراع داخلي مع نفسه، فقد يغتاظ الطفل من أمه؛ فيرفض الطعام وهو جائع، برغم محاولات أمه وطلبها إليه تناول الطعام، وهو يظن بفعله هذا أنه يعذب نفسه بالتَّضوُّر جوعاً.
* العناد اضطراب سلوكي:
الطفل يرغب في المعاكسة والمشاكسة ومعارضة الآخرين, فهو يعتاد العناد وسيلةً متواصلة ونمطاً راسخاً وصفة ثابتة في الشخصية, وهنا يحتاج إلى استشارة من متخصص.
* عناد فسيولوجي:
بعض الإصابات العضوية للدماغ مثل أنواع التخلف العقلي يمكن أن يظهر الطفل معها في مظهر المعاند السلبي.

* أسباب العناد
العناد صفة مستحبة في مواقفها الطبيعية - حينما لا يكون مبالَغاً فيه - ومن شأنها تأكيد الثقة بالنفس لدى الأطفال، ومن أسبابها :
* أوامر الكبار: التي قد تكون في بعض الأحيان غير مناسبة للواقع، وقد تؤدي إلى عواقب سلبية؛ مما يدفع الطفل إلى العناد ردَّ فعل للقمع الأبوي الذي أرغمه على شيء, كأن تصر الأم على أن يرتدي الطفل معطفاً ثقيلاً يعرقل حركته في أثناء اللعب، وربما يسبب عدم فوزه في السباق مع أصدقائه، أو أن يكون لونه مخالفاً للون الزيِّ المدرسي، وهذا قد يسبب له التأنيب في المدرسة؛ ولذلك يرفض لبسه، والأهل لم يدركوا هذه الأبعاد.
* التشبه بالكبار: قد يلجأ الطفل إلى التصميم والإصرار على رأيه متشبهاً بأبيه أو أمه، عندما يصممان على أن يفعل الطفل شيئاً أو ينفذ أمراً ما، دون إقناعه بسبب أو جدوى هذا الأمر المطلوب منه تنفيذه.
* رغبة الطفل في تأكيد ذاته: إن الطفل يمر بمراحل للنمو النفسي، وحينما تبدو عليه علامات العناد غير المبالَغ فيه فإن ذلك يشير إلى مرحلة النمو, وهذه تساعد الطفل على الاستقرار واكتشاف نفسه وقدرته على التأثير, ومع الوقت سوف يتعلم أن العناد والتحدي ليسا بالطرق السوية لتحقيق المطالب.
* التدخل بصفة مستمرة من جانب الآباء وعدم المرونة في المعاملة: فالطفل يرفض اللهجة الجافة، ويتقبل الرجاء، ويلجأ إلى العناد مع محاولات تقييد حركته، ومنعه من مزاولة ما يرغب دون محاولة إقناع له.
* الاتكالية: قد يظهر العناد ردَّ فعل من الطفل ضد الاعتماد الزائد على الأم، أو الاعتماد الزائد على المربية أو الخادمة.
* الشعور بالعجز: إن معاناة الطفل وشعوره بوطأة خبرات الطفولة, أو مواجهته لصدمات, أو إعاقات مزمنة تجعل العناد وسيلة لمواجهة الشعور بالعجز والقصور والمعاناة.
* الدعم والاستجابة لسلوك العناد: إن تلبية مطالب الطفل ورغباته نتيجة ممارسته للعناد, تُعلِّمه سلوك العناد وتدعمه، ويصبح أحد الأساليب التي تمكِّنه من تحقيق أغراضه ورغباته.

* كيف تتعاملين مع الطفل العنيد ؟
يقول علماء التربية: كثيراً ما يكون الآباء والأمهات هم السبب في تأصيل العناد لدى الأطفال؛ فالطفل يولد ولا يعرف شيئاً عن العناد، فالأم تعامل أطفالها بحب وتتصور أن من التربية عدم تحقيق كل طلبات الطفل، في حين أن الطفل يصر عليها، وهي أيضاً تصر على العكس فيتربى الطفل على العناد وفي هذه الحالة يُفضَّل:
* البعد عن إرغام الطفل على الطاعة, واللجوء إلى دفء المعاملة اللينة والمرونة في الموقف, فالعناد اليسير يمكن أن نغض الطرف عنه، ونستجيب لما يريد هذا الطفل، ما دام تحقيق رغبته لن يأتي بضرر، وما دامت هذه الرغبة في حدود المقبول.
* شغل الطفل بشيء آخر والتمويه عليه إذا كان صغيراً, ومناقشته والتفاهم معه إذا كان كبيراً.
* الحوار الدافئ المقنع غير المؤجل من أنجح الأساليب عند ظهور موقف العناد ؛ حيث إن إرجاء الحوار إلى وقت لاحق يُشعر الطفل أنه قد ربح المعركة دون وجه حق.
* العقاب عند وقوع العناد مباشرة، بشرط معرفة نوع العقاب الذي يجدي مع هذا الطفل بالذات؛ لأن نوع العقاب يختلف في تأثيره من طفل إلى آخر, فالعقاب بالحرمان أوعدم الخروج أوعدم ممارسة أشياء محببة قد تعطي ثماراً عند طفل ولا تجدي مع طفل آخر، ولكن لا تستخدمي أسلوب الضرب والشتائم؛ فإنها لن تجدي، ولكنها قد تشعره بالمهانة والانكسار.
* عدم صياغة طلباتنا من الطفل بطريقة تشعره بأننا نتوقع منه الرفض؛ لأن ذلك يفتح أمامه الطريق لعدم الاستجابة والعناد.
* عدم وصفه بالعناد على مسمع منه, أو مقارنته بأطفال آخرين بقولنا: (إنهم ليسوا عنيدين مثلك).
* امدحي طفلك عندما يكون جيداً، وعندما يُظهر بادرة حسنة في أي تصرف, وكوني واقعية عند تحديد طلباتك.

وأخيراً لابد من إدراك أن معاملة الطفل العنيد ليست بالأمر السهل؛ فهي تتطلب الحكمة والصبر، وعدم اليأس أو الاستسلام للأمر الواقع.

كيف تتعامل مع طفلك العصبي

كيف تتعامل مع طفلك العصبي


الطفل العصبى هو نتاج بيت تسوده العصبية .. أحد الوالدين أو كلاهما قد يكون عصبيًا ومتوترًا ودائم الصراخ فى المنزل ، ولذلك حينما نرى فى العيادات النفسية طفل يشكو من عصبيته الشديدة ، نعالج الوالدين من العصبية وليس الطفل .

ولكن قد يكون الطفل عصبيًا فى بعض الحالات المرضية الأخرى التى قد تحتاج إلى بعض الفحوصات مثل رسم المخ ، ....... ، ........ وفى هذه الحالة ينبغي معالجة الأسباب .

كيف تعاملين طفلك عندما يغضب

- أولاً : احتفظى بهدوئك كل الوقت .
- ثانيًا : حاولى أن تتفهمى ماذا يمكن أن يكون سبب غضبه .
- ثالثًا : استمعى إليه جيدًا ، قد تحتاجين لشرح الموقف وتفسيره حتى يهدأ ، ولكن تمسكى بما هو حق ولا تتخلى عن المبادئ ، وكونى حاسمة ولكن بحب .

كيف تعلم طفلك الحب

تعليم الطفل الحب لا يكون بالكلام ولا بالخطب أو المواعظ ولكن بالقدوة ، فأولادنا يفعلون ما نفعله نحن وليس ما نقوله أو ما نطلبه منهم ، تضحياتك العملية هى الكفيلة بتعليمهم الحب

كيف تعاملين طفلك العنيد

عناد الأطفال غالبًا ما يكون ناتج عن عنادنا نحن ، الذى يثير رد الفعل عندهم .. وحينما يكون جو البيت ديكتاتورى وغير ديمقراطى والتفاهم والمناقشة غائبتان ، يتطر الطفل للعناد فى محاولة للحصول على ما يريد ثم خطوة بعد أخرى تصبح سمة من سمات شخصيته

كيف تتعاملي مع طفلك العنيد المشاكس؟

العناد من النزعات العدوانية عند الأطفال، وفيه لا ينفذ الطفل ما يؤمر به، أو يصر على تصرف ما ربما يكون التصرف الخطأ أو غير

المرغوب فيه، ويتخذ الطفل هذا التصرف كتعبير منه عن الرفض تجاه الآخرين كالوالدين أو المعلمة أو المشرفة، وجد في دراسة عن

الطفولة أن العناد ظاهرة مشهورة في سلوك بعض الأطفال، وأن من أسباب العناد البعد عن مرونة المعاملة، فالطفل يرفض اللهجة الجافة

ويتقبل الرجاء، فالتدخل بصفة مستمرة من جانب الآباء دون مبرر من منطلق الحرص الشديد يعارض رغبات الطفل فيبدأ في التذمر ويلجأ إلى العناد.

من أسباب العناد أيضا تعزيز سلوك العناد عند الطفل، بمعنى تلبية مطالبه ورغباته نتيجة ممارسته للعناد فيصبح الأسلوب الأمثل، أيضا

غياب أحد الوالدين أو كليهما خاصة غياب الأم عن الطفل لمدة طويلة يشعره بالإهمال وتؤثر على نموه ويصبح عنيدا مشاكسا، وتزداد

مخاوفه ولا يستطيع الاعتماد على ذاته، وقد يعاني من اضطرابات نفسية ومشاكل في الكلام والنوم.


كما أن تفضيل الوالدين أحد أبنائهما عن الآخرين يؤدي إلى عناد الطفل لاجتذاب من حوله، كما أن التشبه بالكبار أحيانا من دواعي العناد، كأن يلجأ الطفل إلى التصميم والإصرار على رأيه متشبها بأبيه أو أمه عندما يصممان على أن يفعل الطفل شيئا أو ينفذ أمرا ما دون

اقتناعه، وتشير إلى أن بعض الأوامر الموجهة للطفل تكون مبهمة مثل (لا توسخ ملابسك)، حيث يجب أن يقال (ضع الوعاء على الطاولة

حتى لا توسخ ملابسك)، وعلينا أن لا نهمل عامل الوراثة فإننا نرث من الآباء كفاءة الجهاز العصبي والجهاز الغددي.


من طرق التعامل مع الطفل العنيدأنه "يجب التعامل مع الطفل العنيد بالحكمة والصبر وعدم اللجوء إلى وصف الطفل بالعنيد أمامه،

أو مقارنته بأطفال آخرين بقولنا إنهم ليسوا عنيدين مثله، كما يجب عدم صياغة الطلبات الموجهة للطفل بطريقة تشعره بأننا نتوقع منه الرفض، لأن ذلك يفتح أمامه الطريق لعدم الاستجابة والعناد

لذا ينصح بالحوار الدافئ مع الطفل فور ظهور موقف العناد، وأن تكافئ الأم طفلها على تصرفاته السليمة وتشجعه، فالتشجيع اللفظي أو المادي أسلوب أكثر إيجابية من العقاب، ولذلك " لابد للأم أن تكون إيجابية، فالأطفال الصغار يحبون التوجيهات الإيجابية، وهم لا يستجيبون للتوجيهات السلبية التي تتضمن مجرد النهي عن الأشياء التي لا يصح القيام بها".


وننوه إلى أهمية منح الطفل الثقة بالنفس، وعدم إرهاقه بالأوامر والحرص على تصحيح أفعاله، كما أن على الأم أن تكون قدوة لطفلها، لا تداعبه بكلمة غير مناسبة لأنه سيرددها معتقدا أنها صواب.


ونؤكد على أن العناد أمر طبيعي وضروري وصحي للطفل في مرحلة معينة يريد فيها أن يثبت ذاته ويكون رأيا، وتنصح الأم ألا تكون الآمرة فقط وأن تترك له حرية التعبير في حدود المعقول، وتشير إلى أن العقاب أثناء وقوع العناد مطلوب، ولكن بشرط اختيار العقاب المجدي، لأن نوع العقاب يختلف في تأثيره من طفل لآخر

كيف تتعامل مع غضب الأطفال ؟

كيفية التعامل مع الطفل العصبي ( ونوبات الغضب لدى الطفل ) :
نوبات الغضب تتواجد في كثير من الاطفال بين عمر سنتين الى 4 سنوات ..في بعض الاحيان تكون لها خلفية مرضية
نرى ان الطفل اذا لم تلبي رغبته يصرخ بقوة و يبكي ويرمي نفسه على الارض واحيانا يدق راسه غضبا .

ماذا نفعل في هذه الحالة ؟

بالذات لو حصلت هذه المشكلة امام الناس .. او في مكان عام .. فالطفل يطلب حلوى او ايس كريم في مجمع سوبر ماركت او لعبة في سوق عام .. وعند رفض الاهل يبدا بالصراخ ومنعا للاحراج نرى ان الاهل يلبوا طلبه فقط لاسكاته وابعاد نظرات الناس .
كيف نتحكم في هذه النوبات (نوبات غضب الطفل ) :
الابحاث و الدراسات السلوكية على الاطفال تفيد بان تلبية رغبة الطفل عند الصراخ .. و اعطاءه ما يريد هي السبب الرئيسي لجعل هذا التصرف يستمر ...مرة واحدة يفعلها الطفل و تصبح عنده عادة .. فيعلم ان اسهل طريقة لفعل ما يريد هو الصراخ و الغضب .


ماذا نفعل ؟

1- كن هادئا .. و لا تغضب .. واذا كنت في مكان عام لا تخجل ..وتذكر ان كل الناس عندهم اطفال و قد تحدث لهم مثل هذه الامور.
2- ركز على الرسالة التى تحاول ان توصلها الى طفلك . وهى ان صراخك لا يثير أي اهتمام او غضب بالنسبة لي و لن تحصل على طلبك.
3- تذكر .. لا تغضب و لا تدخل في حوار مع طفلك حول موضوع صراخه مهما كان حتى لو بادرك بالاسئلة.
4- تجاهل الصراخ بصورة تامة .. و حاول ان تريه انك متشاغل في شئ اخر .. و انك لا تسمعه لو قمت بالصراخ في وجهه انت بذلك اعطيته اهتمام لتصرفه ذلك ولو اعطيته ما يريد تعلم ان كل ما عليه فعله هو اعادة التصرف السابق .
5-اذا توقف الطفل عن الصراخ وهداء.. اغتنم الفرصة واعطه اهتمامك واظهر له انك جدا سعيد لانه لا يصرخ.. واشرح له كيف يجب ان يتصرف ليحصل على ما يريد مثلا ان ياكل غذاءه اولا ثم الحلوى او ان السبب الذي منعك من عدم تحقبق طلبه هو ان ما يطلبه خطير لا يصح للاطفال.
6-اذا كنت ضعيفا امام نوبة الغضب امام الناس فتجنب اصطحابه الى السوبر ماركت او السوق او المطعم حتى تنتهي فترة التدريب ويصبح اكثر هدواء .
7- ومن المفيد عندما تشعر ان الطفل سيصاب بنوبة الغضب قبل ان يدخل في البكاء حاول لفت انتباه على شيء مثير في الطريق ... اشارة حمراء .. صورة مضحكة .. او لعبة مفضلة . و اخيرا تذكر .. نقطة هامة دائما مرة واحدة فقط كافية ليتعلم الطفل انه اذا صرخ و بكي و اعطى ما يريد عاودا التصرف ذاك مرة اخرى

لكل أم

التعامل مع الطفل على أنه فرد لا يدرك ولا يفهم، أمر فى غاية الخطورة لما قد يؤدى ذلك الى إصابة شخصيته بالخلل والاضطراب، خاصة عندما تتعامل الأمهات بالنهر أو الضرب مع صراخ أبنائهن غير المبررة من وجهة نظرهن، وهذا بدوره يتطور ويتحول الى صراخ وبكاء من طرف الأطفال والذى يأتى رغبة منهم فى الاعتراض أو التعبير عن الرفض، ولذلك دائمًا ما تشكو الأمهات من هذه النوبات التى تصاحبها بين ذلك بعادات عصبية حركية كمص الأصابع أو الضرب باليد فوق الرأس بشكل منتظم، ومن ثم تبحث الأمهات عن السبيل المناسب للتعامل مع هذا الصراخ والبكاء.

تقول الدكتورة دعد سلامة "إخصائية الطفولة والأمومة"، إن الطفل العصبى والذى يراه الكثير طفلاً ظالمًا فإنه فى الحقيقة مظلوم، حيث لا يوجد طفل عصبى بل يوجد أم عصبية، لا تعرف كيف تتعامل مع احتياجات طفلها، فصراخ الطفل وبكاؤه، ما هو إلا دليل على عدم راحته من شيء معين، قد يكون تعبًا وإرهاقًا يستلزم النوم، أو جوع أو ألما بجسده، وفى هذه الحالة على الأم أن تداوى أولاً سبب بكاء طفلها، بالإضافة الى محاولة إشعاره بحنانها فكثيرًا ما يكون سبب بكاء الطفل أصلاً هو عدم شعوره بالحنان والخوف ممن حوله، وفى هذه الحالة يبدأ بالصراخ طالبًا النجدة من أمه ليلفت نظرها إليه، فالبكاء هو وسيلته الوحيدة للتعبير يستخدمها دوما.

إلا أن كثيرًا من الأمهات لا يدركن أن الصراخ وسيلة الطفل الأولى فى لفت النظر له والتعبير عن رأيه ومشاعره، حتى لو كانت مشاعر فرحة أو سعادة، فلعب الطفل خاصة ما قبل السنة قد يكون بالصراخ.

وتضيف الدكتورة دعد "لذلك لا بد للأم أن تفرّق أولاً بين الأسباب المرضية أو العرضية لصراخ طفلها. وكثير من الحالات العصبية للطفل قد لا تحتاج لأكثر من حضن أمه ليسكت عن صراخه بمجرد أن يشعر أنه بجانبها، أما الأمهات اللاّتى تقابلن فعل العصبية من أطفالهن بعصبية منهن، فهذا شيء لا يجدي، بل على العكس يربى فى الطفل عادات عصبية أكبر ويجعلها أول وسائله للتعبير حتى بعد أن يكبر، بل وستدفعه أفعال الأم العصبية لحركات تشنجية جسدية تنذر بأمراض مستقبلية، قد تصيبه بالأذى عندما يكبر وتضر به وبمن حوله

التربية الدينية للأطفال

التربية الدينية للأطفال
لقد أثبتت التجارب التربوية أن خير الوسائل لاستقامة السلوك والأخلاق هي التربية القائمة على عقيدة دينية.ولقد تعهد السلف الصالح النشء بالتربية الإسلامية منذ نعومة أظافرهم وأوصوا بذلك المربين والآباء؛ لأنها هي التي تُقوّم الأحداث وتعودهم الأفعال الحميدة، والسعي لطلب الفضائل.
ومن هذا المنطلق نسعى جميعا لنعلم أطفالنا دين الله غضاً كما أنزله تعالى بعيدا عن الغلو، مستفيدين بقدر الإمكان من معطيات الحضارة التي لا تتعارض مع ديننا الحنيف.
وحيث أن التوجيه السليم يساعد الطفل على تكوين مفاهيمه تكويناً واضحاً منتظماً، لذا فالواجب إتباع أفضل السبل وأنجحها للوصول للغاية المنشودة:



1- يُراعى أن يذكر اسم الله للطفل من خلال مواقف محببة وسارة، كما ونركز على معاني الحب والرجاء "إن الله سيحبه من أجل عمله ويدخله الجنة"، ولا يحسن أن يقرن ذكره تعالى بالقسوة والتعذيب في سن الطفولة، فلا يكثر من الحديث عن غضب الله وعذابه وناره، وإن ذُكر فهو للكافرين الذين يعصون الله.

2- توجيه الأطفال إلى الجمال في الخلق، فيشعرون بمدى عظمة الخالق وقدرته.

3- جعل الطفل يشعر بالحب "لمحبة من حوله له" فيحب الآخرين، ويحب الله تعالى؛ لأنه يحبه وسخر له الكائنات.

4- إتاحة الفرصة للنمو الطبيعي بعيداً عن القيود والكوابح التي لا فائدة فيها..

5- أخذ الطفل بآداب السلوك، وتعويده الرحمة والتعاون وآداب الحديث والاستماع، وغرس المثل الإسلامية عن طريق القدوة الحسنة، الأمر الذي يجعله يعيش في جو تسوده الفضيلة، فيقتبس من المربية كل خير.

6- الاستفادة من الفرص السانحة لتوجيه الطفل من خلال الأحداث الجارية بطريقة حكيمة تحبب للخير وتنفر من الشر.

وكذا عدم الاستهانة بخواطر الأطفال وتساؤلاتهم مهما كانت، والإجابة الصحيحة الواعية عن استفساراتهم بصدر رحب، وبما يتناسب مع سنهم ومستوى إدراكهم، ولهذا أثر كبير في إكساب الطفل القيم والأخلاق الحميدة وتغيير سلوكه نحو الأفضل.

7- لابد من الممارسة العملية لتعويد الأطفال العادات الإسلامية التي نسعى إليها، لذا يجدر بالمربية الالتزام بها (كآداب الطعام والشراب وركوب السيارة...) وكذا ترسم بسلوكها نموذجاً إسلامياً صالحاً لتقليده وتشجع الطفل على الالتزام بخلق الإسلام ومبادئه التي بها صلاح المجتمع وبها يتمتع بأفضل ثمرات التقدم والحضارة، وتُنمي عنده حب النظافة والأمانة والصدق والحب المستمد من أوامر الإسلام.. فيعتاد أن لا يفكر إلا فيما هو نافع له ولمجتمعه فيصبح الخير أصيلاً في نفسه.

8- تستفيد المربية من القصص الهادفة سواء كانت دينية، واقعية، خيالية لتزويد أطفالها بما هو مرغوب فيه من السلوك، وتحفزهم على الالتزام به والبعد عما سواه. وتعرض القصة بطريقة تمثيلية مؤثرة، مع إبراز الاتجاهات والقيم التي تتضمنا القصة، إذ أن الغاية منها الفائدة لا التسلية فحسب. وعن طريق القصة والأنشودة أيضاً تغرس حب المثل العليا، والأخلاق الكريمة، التي يدعو لها الإسلام.

9- يجب أن تكون توجيهاتنا لأطفالنا مستمدة من كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، ونشعر الطفل بذلك، فيعتاد طاعة الله تعالى والإقتداء برسوله صلى الله عليه وسلم وينشأ على ذلك.

10- الاعتدال في التربية الدينية للأطفال، وعدم تحميلهم ما لا طاقة لهم به، والإسلام دين التوسط والاعتدال، فخير الأمور أوسطها، وما خير الرسول صلى الله عليه وسلم بين أمرين إلا اختار أيسرهما ما لم يكن إثما.
ولا ننسى أن اللهو والمرح هما عالم الطفل الأصيل، فلا نرهقه بما يعاكس نموه الطبيعي والجسمي، بأن نثقل عليه التبعات، ونكثر من الكوابح التي تحرمه من حاجات الطفولة الأساسية، علما أن المغالاة في المستويات الخلقية المطلوبة، وكثرة النقد تؤدي إلى الجمود والسلبية، بل والإحساس بالأثم.

11- يترك الطفل دون التدخل المستمر من قبل الكبار، على أن تهيأ له الأنشطة التي تتيح له الاستكشاف بنفسه حسب قدراته وإداركه للبيئة المحيطة بها وتحرص المربية أن تجيبه إجابة ميسرة على استفساراته، وتطرح عليه أسئلة مثيرة ليجيب عليها، وفي كل ذلك تنمية لحب الاستطلاع عنده ونهوضا بملكاته. وخلال ذلك يتعود الأدب والنظام والنظافة، وأداء الواجب وتحمل المسؤولية، بالقدوة الحسنة والتوجيه الرقيق الذي يكون في المجال المناسب.

12- إن تشجيع الطفل يؤثر في نفسه تأثيراً طيباً، ويحثه على بذل قصارى جهده لعمل التصرف المرغوب فيه، وتدل الدراسات أنه كلما كان ضبط سلوك الطفل وتوجيهه قائماً على أساس الحب والثواب أدى ذلك إلى اكتساب السلوك السوي بطريقة أفضل، ولابد من مساعدة الطفل في تعلم حقه، ماله وما عليه، ما يصح عمله وما لا يصح، وذلك بصبر ودأب، مع إشعار الأطفال بكرامتهم ومكانتهم، مقروناً بحسن الضبط والبعد عن التدليل.

13- غرس احترام القرآن الكريم وتوقيره في قلوب الأطفال، فيشعرون بقدسيته والالتزام بأوامره، بأسلوب سهل جذاب، فيعرف الطفل أنه إذا أتقن التلاوة نال درجة الملائكة الأبرار.. وتعويده الحرص على الالتزام بأدب التلاوة من الاستعاذة والبسملة واحترام المصحف مع حسن الاستماع، وذلك بالعيش في جو الإسلام ومفاهيمه ومبادئه، وأخيراً فالمربية تسير بهمة ووعي، بخطى ثابتة لإعداد المسلم الواعي.

علاج شور فروة الراس عند حديثى الولاده

بسم الله الرحمن الرحيم



خلايا جلد فروة رأس الأطفال حتى الأصحاء منهم تنمو بسرعة أكبر من سرعة سقوطها مما يترك طبقة من الجلد الأصفر الجاف.
أسباب تكوين قشور فروة الرأس:
لا أحد يعلم تحديداً السبب وراء هذا النوع من الطفح الجلدي لكن يؤثر فيه التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل والتي تثير الغدد الدهنية. قد تكون هناك علاقة بين الإفراز الزائد للدهون والقشور التي تظهر على فروة رأس الطفل.

وقت ظهور قشور فروة الرأس:


تكون هذه الحالة شائعة في الأطفال حتى سن 3 شهور ولكنها قد تظهر في أي وقت حتى سن سنة تقريباً. نادراً ما تظهر هذه الحالة بعد عمر سنة.

علاج قشور فروة الرأس:
تستجيب الحالات البسيطة عادةً بغسل الشعر برفق مرة يومياً باستخدام شامبو أطفال.

طريقة أخرى للعلاج:

ألطف طريقة لعلاج ومنع تكوين قشور جديدة هي القيام مرة في اليوم بوضع زيت على فروة رأس الطفل ثم تركه لمدة 15 - 20 دقيقة تقريباً حتى يصبح الجلد طرياً وينفصل عن فروة الرأس. وباستخدام فرشاة شعر ناعمة يتم تسريح فروة رأس الطفل ثم القيام بغسل شعر الطفل باستخدام شامبو أطفال. قد تختفي تماماً هذه القشور بعد أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من بداية إتباع الطريقة السابقة. لا تنزعي القشر بأظافرك لأن ذلك يؤدى إلى زيادة تكوين القشر.
إذا لم تتحسن الحالة مع الوقت باستخدام طرق العلاج السابقة، قد يصف لك الطبيب شامبو طبي أو كريم خاص بعلاج هذه الحالة.



ملاحظة:


قد ينتشر القشر إلى مناطق أخرى وفى بعض الحالات قد يظهر التهاب خميري في بعض المناطق التي بها ثنيات مثل منطقة ثنيات أعلى الفخذ. إذا حدث هذا، ستصبح هذه المناطق شديدة الاحمرار وبها حكة. إذا أصيب طفلك بالتهاب خميرى يجب الذهاب للطبيب لأنه قد يصف لك كريم مضاد للالتهابات الفطرية.

مفهوم الحب عند الاطافال

في دراسة قامت بها احدى المؤسسات

تم توجيه سؤال إلى مجموعة كبيرة من الأطفال ..

وكان السؤال حول مفهوم كلمة ( الحب ) بالنسبة لهم ..

وقد خرج الأطفال بتعريفات عجيبة غريبة لكن كان من أفضلها الإجابات التالية



ما هو الحب؟؟
عندما أصيبت جدتي بالتهاب المفاصل

لم تكن تستطيع أن تنحني لتضع الطلاء على أظافر قدميها ..
فكان جدي يقوم بذلك لها كل مرة على مدى عدة سنوات ..

حتى بعد أن أصيب هو بالتهاب المفاصل في يديه لم يتوقف عن القيام بذلك لها ..
هذا هو الحب كما أراه
- ريبيكا – 8 سنوات -


عندما يحبك شخص ما ..

فإنك تشعر بأنه ينطق اسمك بشكل مختلف عن ما ينطقه بقية الناس..
انك تشعر بأن اسمك بأمان في فمه
- بيلي – 4 سنوات -



الحب هو عندما تضع المرأة عطرا على جسدها
ويضع الرجل عطر ما بعد الحلاقة ويخرجان سوية ليشم أحدهما الآخر
- كارل – 5 سنوات -



الحب هو عندما تخرج مع أحدهم ..
وتعطيه معظم البطاطس المقلية الخاصة بك ..
دون أن تلزمه بأن يعطيك البطاطس الخاصة به
- كريسي – 6 سنوات -



الحب هو ما يجعلك تبتسم حتى وإن كنت متعبا للغاية
- تيري – 4 سنوات -



الحب هو عندما تصنع أمي لأبي قهوة
ثم تأخذ منها رشفة بالملعقة لتتأكد أن مذاقها لذيذ
- داني – 7 سنوات -



إذا أردت أن تتعلم عن الحب أكثر..
فعليك أن تبدأ بحب أصدقائك الذين تكرههم
- نيكا -6 سنوات -



الحب هو عندما تخبر شابا بأنك معجب بقميصه

فيقوم بارتداء نفس القميص كل يوم لأجلك
- نويل – 7 سنوات -



أمي تحبني أكثر من أي شخص آخر ..
إنها تقبلني في الليل حتى أغفو نائمة
- كلير -6 سنوات



الحب هو عندما تختار أمي أفضل جزء من الدجاجة وتعطيه لأبي
- إلين – 5 سنوات -



الحب هو عندما ترى أمي أبي غارقا في عرقه ورائحته ..

وتقول له أنه أكثر وسامة من روبرت ردفورد
- كريس -7 سنوات -



الحب هو أن يركض إليك كلبك فرحا ..
ويلعق وجهك رغم انك تركته طوال النهار بمفرده
- ماري آن – 4 سنوات -



أختي الكبرى تحبني كثيرا..

لدرجة أنها تعطيني ملابسها القديمة لأرتديها وتضطر هي لشراء ملابس جديدة
- لورين -4 سنوات -



عندما تحب فإن رموش عينيك تبدأ في الصعود والنزول

وتخرج نجوم صغار منك
- كارين- 7 سنوات -



لا يجب أن تقول لشخص ما انك تحبه إلا إذا كنت تعنيها فعلا..
وإذا كنت تعنيها فعلا فعليك أن تقولها له كثيرررررا ..

لأن الناس يعانون من النسيان ويحتاجون إلى من يذكرهم
- جيسيكا -8 سنوات -



في النهاية اليكم هذه القصة الرائعة
التي أوردها المؤلف ليو بسكاجيا
والذي طلب منه أن يكون حكما في مسابقة لاختيار أكثر الأطفال حنـاناً
وأكثرهم اهتماما بالأخرين..
يقول: خضت المسابقة وكان الفائز الأول بلا منازع هو طفل في الرابعة من عمره
وتتلخص حكاية الطفل فيما يلي ..

كان الطفل جالسا في فناء البيت ..
ولاحظ أن جارهم المسن كان جالسا في حديقة منزله ويبكي بحرقة..
بعد أن فقد زوجته التي توفيت وتركته وحيدا ..
عندما شاهد الطفل ذلك المشهد ذهب إلى الجار وجلس في حضنه..

وعندما عاد بعد فترة سألته أمه ماذا صنعت مع ذلك الجار ؟؟
أجابها : لا شيء .. لقد ساعدته على البكاء

غيرة طفلك في سطور.



ما هي الغيرة:
هي حالة انفعالية يشعر بها الشخص، ويحاول إخفاءها، ولا تظهر إلا من خلال أفعال سلوكية يقوم بهاـ
وهى مزيج من الإحساس بالفشل وانفعال الغضب..
ــ تعد الغيرة أحد المشاعر الطبيعية الموجودة عند الإنسان كالحب،
ولذلك يجب على الوالدين تقبل ذلك كحقيقة واقعة،
وفى نفس الوقت لا تسمح بزيادتها، فالقليل من الغيرة حافز على المنافسة والتفوق،
أما الكثير فإنه مضر لشخصية ونمو الطفل.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
كيف يظهر شعور الغيرة على الطفل:

تظهر الغيرة بأسلوب تعويضي مصطنع، حيث يخفى الطفل مشاعره الحقيقية..
ويقوم بدور الممثل نحو أخيه المولود الجديد الذي يأخذ في ضمه وتقبيله.
ولكنه في حقيقة الأمر يود قرصه أو ضربه..
ومن جانب آخر تبدو الغيرة واضحة بسلوك عدواني موجه للصغير.
كذلك يتعمد الطفل إلى جذب الأنظار إليه، ويحول كراهيته لأمه التي توجه اهتماماً بالصغير وليس له.
فيبدأ هنا في الانتقام، ويتظاهر في المرض أو البكاء أو العناد والسلبية.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
للغيرة علامات يمكن للأبوين إكتشافها:

أهمها نوبات الغضب، والميل إلى الصمت،والأنانية، والنقد، والثورة
والإنزواء، والتهجم، وضعف الشهية، ونقص الوزن، وإصفرار الوجه،
والصداع، والشعور بالتعب، والطفل الغيور أيضاً عدواني ومخرب سريع الغضب،
وحاد الإنفعالات، وشديد الخوف، ومتأخر دراسياً، ويتبول لا إرادياً..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مظاهر جذب الاهتمام:

ومن أحد مظاهر جذب الاهتمام هو نكوص الطفل إلى أنماط سلوكية طفلية سابقة.
مثل العودة إلى شرب الحليب من الزجاجة، والنوم في سرير الطفل.
والتبول الليلي في الفراش، والتحدث بأسلوب طفلي، ومص الإصبع.
والالتصاق بالأم، والبقاء في حضنها كلما حاولت حمل الصغير.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنواع الغيرة :
الغيرة من المولود الجديد:
وخاصة إذا توجهت الأم برعايتها واهتمامها الشديد للصغير وأهملت الطفل الكبير.
المقارنة بين الأخوة:
المقارنة التي تقوم على أساس الذكاء أو التحصيل الدراسي أو التفوق أو الجمال أو البنية القوية.
فإذا ما أخفق أحد الأطفال لا يجب مقارنته بأخيه المتفوق لأن ذلك يؤجج الغيرة في صورة مقرونة بالنقمة والحقد.
الغيرة عند الأطفال المعاقين جسدياً:
تظهر الغيرة عند الطفل المعاق لأنه يشعر بالحرمان بما يتمتع به أخوته من بنية سليمة،.
ويعمل الأهل على زيادة وتنمية هذه الغيرة إذا لم يعرفوا كيفية التعامل مع الطفل المعاق.
العقاب الجسدي:
عقاب الطفل الجسدي بالضرب إذا أظهر غيرته نحو أخيه يزيد لديه مشاعر الغيرة السلبية..
والتي تظهر على شكل عداء نحوه.
عدم سماح الأهل بإبداء مشاعر الغضب أو الغيرة:
عدم سماح الأهل للطفل بإظهار مشاعر الغيرة على نحو سليم يساهم في كبت هذه المشاعر مما يعزز لدى الطفل الإحساس بأنه منبوذ وغير مرغوب فيه فيزداد لديه الإحباط وعدم الثقة بالنفس.
تحميل الطفل الأكبر مسئوليات تفوق طاقته:
تحميل الطفل الأكبر مسئوليات تتجاوز قدرته واستعداده الطبيعي ..
كأن يطلب منه بأن يكون هو الكبير وهو القدوة ولومه دائماً على تصرفات الطفولة،
مما يدفعه إلى الرجوع إلى تصرفات لا تتناسب مع عمره ويلجأ إلى النكوص
أي يعود إلى تصرفات تشبه أخيه مثل التبول اللاإرادي والجلوس في حضن أمه
عله يحظى ببعض الامتيازات التي يحظى بها الصغير.
الأنانية:
ارتباط الغيرة بالأنانية، أي كلما زاد الإحساس بالأنانية، تولدت الغيرة عند الطفل.
غيرة الأخ الأصغر من الأكبر سناً:
تظهر الغيرة من الصغير نحو الكبير وذلك عندما يهتم الوالدين بالابن الأكبر .
وخاصة إذا أهمل الوالدين الصغير، وهناك أخطاء تبدو شائعة لدى بعض الأسر.
وهي تخصيص لهذا الصغير كل ما سبق أن استعمله الكبير من ملابس والعاب وأحذية وكتب .. الخ.
لذا يشعر الصغير بالدونية وبأنه مهمل من قبل والديه حيث أنه ليست لديه خصوصية
فتشتعل غيرته ويبدى عدائه نحو الأخ الأكبر.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
الوسائل السلبية للتعبير عن الغيرة:

بالصراخ والعبث بأغراض الآخرين أو سرقتها أو تدميرها.
بالاعتداء الجسدي بالضرب أو القرص.
بالإزعاج وإلقاء الشتائم وإقلاق الراحة.
عندما يتقدم الطفل بالعمر ( بعد العاشرة ) تأخذ الغيرة شكل التجسس والوشاية والإيقاع بالآخرين.
وتظهر الغيرة عند الأطفال الصغار بالقيام بتصنع الحب الزائد
نحو الطفل الجديد وذلك لإخفاء مشاعر الغيرة الدفينة.
وإذا أتيحت الفرصة للطفل الغيور حتى يقوم بإيذاء أخيه بالضرب أو بالعض.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تعديل سلوك الغيرة عند الأطفال:

ينبغي اتباع الأساليب التالية :
1\ المساواة بين الأخوة، وحسن المعاملة، وعدم التدليل الزائد.
2\ هدوء الأجواء الأسرية والبعد عن المشاكل والخلافات.
3\ مراعاة مبدأ الفروق بين الأطفال وتقدير كل طفل على حدة وعدم المقارنة أو المفاضلة بين أخ وآخر.
4\ عدم إتاحة الفرصة للطفل بالتعلق الشديد بهما، وترك العلاقة بالطفل طيبة جداً وعادية وغير مبالغ بها.
5\ تعويد الطفل على الأخذ والعطاء من نعومة أظافره حتى لا يغار من مشاركة الآخرين..
له فيما يحصل عليه منإمتيازات..
6\ وكذلك تدريبه على إحترام حقوق الآخرين، ومشاركتهم أفراحهم.
7\ على الآباء إشباع إحتياجات صغارهم العاطفية ومشاركتهم اللعب والأنشطة وتشجيعهم
لأقل إنجاز، وعدم معايرتهم بالفشل والقصور بالنسبة لأقرانهم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ
مــــــــــــــــلاحظة
الغيرة::
المرضية مرفوضة، ولكن هناك غيرة إيجابية، على الوالدين والمربين غرسها في
نفوس الأطفال، وهي غيرة الذود عن العقيدة والقيم إذا انتهكا، والغيرة على
محارم الله إذا خاض أحد فيها.
تلك هي الغيرة الصحية التي يزهو بها صاحبها، ولا نخجل من إبداء مظاهرها